الجمعة 11 سبتمبر 2020
الساعة 03:12, دمشق
messer-symbolbild-780x405

بدء محاكمة مراهقين سوريين أشعلا فتيل التوتر بين اللاجئين و السكان المحليين في ألمانيا

الساعة 01:03 بتوقيت دمشق

أعلنت محكمة البداية في كوتبوس، الثلاثاء، عن توجيه الادعاء العام تهمتي التحرش الجنسي والاعتداء الجسدي في مواجهة مراهقين سوريين (15 و16 عاماً) بعد الهجوم بالسكين في قطار نقل داخلي.

وقالت صحيفة “برلينر تسايتونغ“، الثلاثاء، بحسب ما ترجم عكس السير، إن الشرطة كانت قد أعلنت في منتصف كانون الثاني، عن قيام لاجئين بمهاجمة مراهق ألماني (16 عاماً).

وذكر الادعاء العام أن هذا الأخير تعرض إلى جرح بسكين في وجهه، وقد كان ذلك مسبوقاً بشجار وقع بين مجموعتين.

وقد ألقت الشرطة القبض على المتهمين بعد وقوع الجريمة، ومع رفع الدعوى، أطلق سراحهما مجدداً.

وكان هذا الهجوم هو الشرارة الأولى لسلسلة من الأحداث اللاحقة في كوتبوس، حيث بدأ بعدها السكان المحليون بالتظاهر ضد وجود الأجانب، وتعزز انتشار الشرطة في المدينة.

ونتيجة لذلك، قررت وزارة داخلية ولاية براندنبورغ توقيف إرسال المزيد من اللاجئين إلى مدينة كوتبوس.

ولم تعلن المحكمة بعد عن الموعد الذي سوف تصدر فيه حكمها النهائي في قضية المراهقين السوريين.