الأربعاء 09 سبتمبر 2020
الساعة 18:01, دمشق
3685

الخلافات داخل العائلة الملكية البريطانية: هذه أشهرها

الساعة 01:15 بتوقيت دمشق

قد تكون العائلة الملكية البريطانية الأشهر في العالم، والأكثر استقطاباً للأضواء. ورغم الجهد الكبير الذي يبذل للالتزام بقواعد وبرتوكولات صارمة، إلا أن أفرادها مثل أي أسرة عادية يواجهون مشاكل في ما بينهم، وبعض تلك الخلافات وصلت إلى الإعلام بطريقة أو بأخرى. وهنا أبرزها:

الأميرة ديانا والأمير تشارلز

يعتبر الخلاف بين الأمير تشارلز والأميرة ديانا، خلال زواجهما، من أسوأ المشاكل التي أثارت ضجة كبيرة حول العائلة الملكية، فبعد أن تزوجا عام 1981 واجها الكثير من الخلافات بينهما، وبعد أن انفصلا قدمت ديانا للصحافة تسجيلات تظهر خيانة زوجها، ومحاولتها الانتحار.

الأميرة ديانا وحماتها الملكة إليزابيث

لم تكن الملكة إليزابيث سعيدة بالزواج المثير للجدل الذي كان قائماً بين الأمير تشارلز والأميرة ديانا، حيث كانت ديانا تصرح عن علاقتها الصعبة مع زوجها للإعلام، ما أثار غضب الملكة.

ووصل الأمر بالملكة إليزابيث لتوجيه رسالة لديانا، تطلب فيها الانفصال عن ابنها تشارلز، ووقع ذلك الطلاق بالفعل عام 1996.

كيت ميدلتون وكاميلا

قال مؤلف كتاب Game of Crowns، كريستوفر أندرسون، أن زوجة الأمير تشارلز، كاميلا، أرادت أن ينفصل الأمير ويليام عن كيت ميدلتون، حيث طلبت من زوجها أن يقنع ابنه بالانفصال عن كيت لأنها كانت منزعجة من شعبيتها. فمنذ زواجها بالأمير ويليام تمكنت كيت من تحقيق شعبية كبيرة، الأمر الذي يبدو أنه أزعج دوقة كورنوال.

الصحافة

لا تزال الخلافات بين العائلة الملكية والصحافة قائمة، وكانت أكثر مشكلة معقدة واجهتها العائلة مع الصحافة، وقوف الإعلام إلى جانب الأميرة ديانا من ناحية، ومن ثم إلقاء العائلة الملكية اللوم على الصحافة في حادثة موت ديانا.

(العربي الجديد)