الخميس 10 سبتمبر 2020
الساعة 18:24, دمشق
img_7323

هل من الممكن أن يغفو مخك وأنت مستيقظ ؟

الساعة 22:38 بتوقيت دمشق

هل من الممكن أن يغفو مخك وأنت مستيقظ ؟

أثبتت دراسة علمية حديثة أنه توجد أجزاء من مخ الإنسان تغفو وأنت مستيقظ بشكل كامل فقد عمل العلماء على ملاحظة النبضات الكهربائية لمخ الفئران الذين أرغموهم على الإستيقاظ لفترات أطول من المعتاد وجدوا أن بعض الخلايا في المخ تسقط فيما يشبه النوم وهذا ينطبق على البشر أيضًا بوجود شرط الحرمان من النوم .

ومن المفاجئ أن هذه الخلايا إذا سقطت في النوم لا تستطيع أن تحكم على هؤلاء الفئران أين هم من مراحل الإستيقاظ

بالرغم من وجود هذه الأجزاء في حالة نوم عميق يرى العلماء أن نشاط المخ كامل بحيث يكون الفأر في حالة إستيقاظ كاملة كما يقول العلماء أن هذه الحالة ليست مثيرة للإهتمام وحسب بل إنها تغير في السلوك ويمكن أن تجعلك ترتكب الأخطاء وكمثال على ذلك قام العلماء بعمل تجربة بين فأرين في تحدي للحصول على قطعة من السكر فلم يستطيع الفأر الذي كانت هذه الأجزاء نائمة في مخه إكمال المهمة.

النوم يسمح للخلايا العصبية بالتجدد:

وجد العلماء بعد ملاحظة النشاط الكهربي في المخ للفئران التي تم حرمانها من النوم أن الخلايا العصبية لهذه الفئران تُحرق بشكل مستمر وبانتظام وعندما تنام هذه الفئران تُحرق الخلايا العصبية ولكن بنسبة 80% أقل مما هو مستيقظ.

حتى بعد التنبيه يظل الأشخاص يقومون بالأخطاء:

الحرمان من النوم يمكن أن يكون له تأثيرات خطيرة على سلوك الإنسان ويجعله يرتكب الأخطاء وهو لا يشعر ويقل تركيزه بشكل ملحوظ ، في عام 2008 كان هناك تقرير يؤكد أنه 29% من الأمريكيين ينامون أقل من 7 ساعات يوميا ومن 50 إلى 70 مليون شخص يعانون من إضطرابات النوم والأرق.