منوعات

دراسة تكشف سبب انجذاب البعوض لبعض الأشخاص.. هل أنت منهم؟

تمكنت دراسة حديثة من الكشف عن الأسباب التي تجعل بعض البشر في مرمى هدف حشرات البعوض الذي يتوانى عن لدغهم في كل مرة تتاح له الفرصة.

وبعد سلسلة من الأبحاث اكتشف الباحثون القائمون على الدراسة الأميركية، أن بعض البشر ينتجون مواد كيميائية معينة مرتبطة برائحة يجدها البعوض جذابة، وفقاً لصحيفة غارديان نقلاً عن دورية Cell العلمية.

كما توصلت الدراسة إلى الأشخاص الذين ينتجون أحماض معينة على جلودهم والتي تحولهم إلى مغناطيس جاذب للبعوض سيصبحون الخيار المفضل الذي يدمن عليه البعوض مع مرور الوقت.

وقالت الباحثة ليزلي فوسشال في جامعة روكفلر الأميركية: هذه الجزيئات الدهنية هي جزء من طبقة الترطيب الطبيعية للبشرة، وتنتجها الأجسام بكميات مختلفة، موضحة أن البكتيريا السليمة التي تعيش على الجلد تلتهم هذه الأحماض وتنتج جزءاً من ملف رائحة الجلد، ولايمكن التخلص منها دون الإضرار بالبشرة.

من جهته، قال عالم الأعصاب في جامعة واشنطن جيف ريفيل: أن البحث يمكن أن يساعد في إيجاد طرق جديدة لصد البعوض ويمكن أن تكون هناك طرق للتغلب على بكتيريا الجلد وتغيير الروائح المحيرة للبشر.

واعتبر أن اكتشاف طرق لمحاربة البعوض ليس بالأمر السهل، لأن البعوض دائم التطور، مبيناً أن الدراسة اشتملت على تجربة لتدمير حاسة الشم لدى البعوض من خلال تعديل جيناته، وكانت المفاجأة أن البعوض تدفق بكثافة على نفس العناصر الجاذبة.

وبررت الباحثة فوسشال تلك النتائج قائلة: إن البعوض مرن ولديه العديد من الخطط الاحتياطية ليتمكن من العثور الأجسام الجاذبة ولدغها.

يشار إلى أن الدراسة أجريت على 64 متطوعاً، واستخدمت خلال الأبحاث بعوضة Aedes aegypti  التي تنشر أمراضاً مختلفة مثل الحمى الصفراء وزيكا وحمى الضنك.

 

زر الذهاب إلى الأعلى