محافظة دمشق: غرامة مالية لمخالفة قضاء الحاجة في الشوارع والأنفاق

أعلن مدير النظافة في محافظة دمشق عماد العلي، أن الغرامة المالية لمخالفة قضاء الحاجة في الأماكن العامة والشوارع تبدأ من 2500 ليرة سورية.

وأوضح العلي في تصريحات لإذاعة شام اف ام المحلية، فيما رد على سؤال حول اتساخ بعض الأنفاق بشكل دائم في دمشق، أن نسبة كبيرة من الأشخاص يستخدمون الأنفاق لأغراض أخرى، كقضاء الحاجة أو غيرها من السلوكيات.

وأضاف أن هناك مخالفة قضاء الحاجة في الطريق تتراوح غرامتها بين الـ2500 ليرة و50 ألف ليرة، وتختلف الغرامة حسب المخالفة وإذا كانت تتضمن خلط نفايات طبية.

وبين مدير النظافة أن مثل هذه الحالات من المخالفات لا يمكن ضبطها، لذا يتوجب العمل على نشر الوعي فيما يخص هذه السلوكيات، مطالباً المواطنين بالتعاون فيما يتعلق بالحفاظ على نظافة الشوارع والأنفاق.

كما أكد مدير النظافة أن على مواصلة أعمال تنظيف الأنفاق والجسور في دمشق، سواء الكبيرة والرئيسية بشكل دوري مع اختلاف للمدة الزمنية التي تفصل بين حملات التنظيف.

وكانت محافظة دمشق فرضت في آذار الماضي، غرامة تبدأ من 10 آلاف ليرة سورية على مخالفات تتعلق بالحفاظ على الصحة العامة والأملاك والمرافق الخدمية في دمشق.

ويندرج تحت تلك المخالفات تساقط مياه الغسيل أو سقاية أحواض الورد على الغير والطرقات في النهار، نفض السجاد، قطف الورد من الحدائق العامة وإتلاف المزروعات والأشجار، رمي النفايات من الشرفات وفي المناور، وغيرها.

الأكثر مشاهدة الآن