سوريا .. الاتصالات تدرس تقديم خدمة الانترنت عبر الكوابل الضوئية

كشف مدير الإدارة الفنية في “الشركة السورية للاتصالات” “مصعب الحاج علي”، أن الشركة تعمل على مشروع دراسة استخدام تقنية ) FTTC فايبر الألياف الضوئية) في تقديم خدمة الانترنت للمواطنين عوضاً عن الكبائل النحاسية.

وأوضحت وكالة “سانا” أن مشروع استخدام تقنية FTTC في تقديم خدمات الانترنت يعني توصيل الكوابل الضوئية إلى الرصيف ثم ربطها مع كبائن الاتصالات والحزمة العريضة المركبة على الأرصفة مع المركز الأم، ثم إيصال الخدمة باتجاه المشتركين عبر الكوابل النحاسية.

ومن المعروف عن تقنية FTTC أنها لاتوصل خدمة الانترنت إلى منازل المشتركين، وإنما فقط إلى أمام الأبنية ليتم بعدها إيصال الخدمة إلى منزل المشترك من خلال كابل نحاسي.

أما عن الهدف من اعتماد هذه التقنية، بيّن “الحاج علي” أن الهدف هو تقصير الكبل النحاسي المستخدم لربط المشتركين، إضافة إلى تخفيض التكاليف كون الكوابل النحاسية أكثر تكلفة من الضوئية.

كما أشار إلى أنه من خلال تقنية FTTH  يمكن الاستمرار بتخديم المشترك باستخدام بوابات XDSL المعتمدة على الكوابل النحاسية بأقصر مسافة ممكنة وبسرعات عالية.

وتختلف الألياف الضوئية عن الكوابل النحاسية من حيث الأداء في تقديم خدمة الانترنت إذ أنFTTH  لاتشوش الإشارات الضوئية ولا تؤثر على سرعة الانترنت مع ازدياد المسافة.

يذكر أن “سوريا” أتاحت خدمة “الفايبر نت” للمشتركين عام 2019 وهي خدمة تقديم الانترنت إلى المنازل وأماكن الأعمال الصغيرة والمتوسطة عبر كبل ضوئي وبجودة وسرعات عالية لكن أعلى تكلفة من البدائل الأخرى المتاحة في البلاد فيما يتعلق بالانترنت.

الأكثر مشاهدة الآن