تركيا تشدد القيود.. ومطالبات بترحيل اللاجئين السوريين

أعلنت تركيا أنها ستضع قيوداً على اللاجئين السوريين المقيمين على أراضيها والراغبين بزيارة عائلاتهم في سوريا خلال إجازتي عيد الفطر وعيد الأضحى المقبلان.

وقال وزير الداخلية التركي سليمان صويلو في تصريحات نقلتها وكالة الأناضول، أن بلاده تدرس تقييد السماح للاجئين السوريين على أراضيها بالذهاب إلى سوريا لقضاء أجازة العيد، دون توضيح تلك الإجراءات التقييدية.

كما أعرب الوزير التركي عن تأييده لتصريحات زعيم حزب الحركة القومية التركي دولت بهتشلي التي طالب فيها بأن لا يُسمح للسوريين المغادرين خلال العيد إلى مناطق الشمال السوري بالعودة مرة أخرى إلى تركيا، كون تلك المناطق باتت آمنة وأن اللاجئين ليسوا بحاجة للحماية.

وأوضح الوزير صويلو أنه بغض النظر عما قاله بهتشلي، إلا أن هناك تقييمات يتم إجراؤها بالفهم نفسه، لكن لا يمكن للسوريين العودة إلا إلى المناطق الآمنة، في شمال سوريا، مشيراً إلى أن هناك قيوداً سيتم وضعها على من يرغب من السوريين بالذهاب إلى سوريا خلال عطلتي عيد الفطر وعيد الأضحى.

وكان باهتشلي، المتحالف مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، توعد مؤخراً بترحيل السوريين الذين يخلون بالأمن العام والمجتمع في تركيا إلى خارج الحدود دون شفقة، بحسب تعبيره.

يذكر أن تركيا سمحت خلال السنوات السابقة للاجئين السوريين بزيارة ذويهم في سوريا خلال الأعياد ضمن فترة زمنية محددة على أن يعودوا إلى تركيا قبل انقضاء المهلة.

الأكثر مشاهدة الآن