الكشف عن تفاصيل جديدة في قضية اختطاف الطفل فواز القطيفان

صرح قائد شرطة محافظة درعا العميد ضرار الدندل، عن مستجدات جديد في قضية اختطاف الطفل فواز القطيفان ، الذي انتشر له مؤخراً على مواقع التواصل الاجتماعي فيديو أثناء تعرضة للتعذيب.

وقال العميد ضرار: “في 2 تشرين الثاني العام الماضي، تم الإبلاغ عن اختفاء الطفل فواز القطيفان بعد ذهابه للمدرسة، وذلك من قبل عم الطفل كون والده يعمل في الكويت، وانحصرت الشبهات في البداية بأقرباء العائلة، وتم التحقيق معهم، ليتنازل والد الطفل عن الشكوى بعد عودته إلى البلاد”.

وأضاف: “خلال هذه الفترة، ورد اتصال لذوي الطفل من رقم دولي عبر تطبيق “تيلغرام”، وطالبوهم بدفع فدية 200 ألف دولار للإفراج عن الطفل.، ولاحقاً تم تخفيض الفدية إلى 500 مليون ليرة سورية، وتحديد مهلة حتى يوم الأربعاء القادم لتسليمها”.

وأكد العميد أن المتابعة مستمرة من قبل وزير الداخلية وإدارة الأمن الجنائي، ومنذ تاريخ وقوع الحادثة، تم تشكيل دوريات أمنية مشتركة للوصول إلى مكان الطفل وتحريره، وسيتم التواصل لنتائج إيجابية قريباً.

كما أشار إلى أنه منذ تاريخ إرسال فيديو ضرب الطفل، لا يوجد أي تواصل بين الخاطفين وذوي الطفل، ومنوهاً إلى أن رقم التواصل ليس سورياً.

وقد أثارت قضية الطفل المختطف فواز قطيفان، والذي يبلغ من العمر حوالي الـ8 سنوات، غضباً وجدل كبير بين المتابعين، وقد أعرب عدد من السوريين عن ضرورة المساعدة في إنهاء محنة الطفل.

الأكثر مشاهدة الآن