المنتخب في الإمارات و جوازات السفر في دمشق.. المصائب تلاحق منتخب سوريا

نفت إدارة منتخب سوريا عما تم تداوله على وسائل التواصل الاجتماعي بشأن مسؤولية مدير قسم المنتخبات الوطنية أصلان كنجو عن نسيان عدد من جوازات السفر في مقر اتحاد الكرة بدمشق، مؤكدة في الوقت نفسه محاسبة إداري المنتخب عند العودة إلى دمشق بعد خوض نسور قاسيون مباراتي الإمارات وكوريا الجنوبية.

 

وجاء بيان الاتحاد السوري لكرة القدم على صفحته في “فيسبوك” على النحو التالي:

 

تؤكد إدارة المنتخب الوطني الأول أن ما نشر عبر صفحات التواصل الاجتماعي بشأن مسؤولية مدير قسم المنتخبات الوطنية السيد أصلان كنجو عن نسيان عدد من جوازات السفر في مقر اتحاد الكرة بدمشق هو أمر عار عن الصحة.. علماً ان مسؤولية جوازات السفر محصورة بإداري المنتخب .

 

وأضاف البيان أنه ستتم محاسبة إداري المنتخب عن هذا الخطأ الإداري الذي تم تداركه فور العودة إلى دمشق عقب مباراتي الإمارات وكوريا الجنوبية ضمن التصفيات التأهيلية لكأس العالم 2022

 

وتهيب إدارة المنتخب الوطني بجميع الإعلاميين والغيورين على مصلحة المنتخب الوطني التحلي بالمزيد من الحرص والمسؤولية قبل نشر أية أخبار من شأنها التشويش على الأجواء الإيجابية التي تحيط بمعسكر المنتخب وتحضيراته لخوض مباراتين غاية في الأهمية ضمن التصفيات المونديالية.

 

وينتظر منتخب سوريا مباراتين هامتين في التصفيات الآسيوية المؤهلة لنهائيات كأس العالم قطر 2022 أمام الإمارات يوم 27 كانون الثاني الجاري وأمام كوريا الجنوبية مطلع شباط (فبراير) المقبل.

 

وتستمر تدريبات المنتخب يومياً في ملعب نادي الوصل بمدينة دبي الإماراتية بمشاركة لاعبي المنتخب المحترفين بعد التحاقهم بتدريبات المنتخب، حيث كان آخر المنضمين للتدريبات اللاعب الجديد بصفوف المنتخب حسام عايش لاعب نادي غوتنبرغ السويدي.

الأكثر مشاهدة الآن