أبرز مواصفات هاتف Galaxy Z Fold 3 الجديد

تمكنت شركة “سامسونغ” الكورية الجنوبية من جعل هاتفها الجديد “Galaxy Z Fold 3” أكثر قوة ومتانة من نفس الطراز خلال فترة سابقة، خاصة من ناحية الخدوش الأقل، وتقلصت الفجوة الخاصة بالمفصلة بدرجة ملحوظة مقارنة بالموديل السابق.

مواصفات “Galaxy Z Fold 3”

يتميز جهاز “سامسونغ” الجديد بمعالج كوالكوم “Snapdragon 888 5G” مع ذاكرة وصول عشوائي سعة 12 غيغابايت وذاكرة داخلية بسعة تصل إلى 256 غيغابايت.

ويأتي بكاميرا ثلاثية بدقة 12 ميغابيكسل لكل منهما، وتعمل الكاميرا الأمامية بدقة 10 ميغابيكسل على الشاشة الخارجية قياس 6.2 بوصة، وأخفت “سامسونغ” كاميرا خلف الشاشة الداخلية القابلة للطي قياس 7.6 بوصة، ولا تظهر هذه الكاميرا إلا عند الحاجة إليها.

ويمكن استعمال هواتف سامسونغ الجديدة القابلة للطي لتشغيل نافذتين أو ثلاث نوافذ ببرامج مختلفة أو حتى تشغيل الألعاب ثلاثية الأبعاد وكثيفة الحوسبة، علاوة على أنه يمكن الكتابة على الشاشة القابلة للطي بواسطة قلم إدخال البيانات S-Pen.

عيوب Galaxy Z Fold 3 القابل للطي

واستثمرت شركة سامسونغ الكثير من الوقت في تخصيص التطبيقات للشاشتين، ولكن يوجد عدد محدود من التطبيقات، التي يمكنها الاستفادة من هذا المفهوم المبتكر، ويتعذر على المستخدم التبديل بسلاسة بين الشاشة الداخلية والخارجية دون الاضطرار إلى إعادة تشغيل التطبيق، وقد تتوقف بعض التطبيقات عن العمل في بعض الأحيان.

ويمكن للمستخدم استعمال جميع تطبيقات “مايكروسوفت” و”غوغل” تقريباً إما على الشاشة الكبيرة أو في الوضع النصف مطوي، وتزداد قائمة التطبيقات، التي تعمل مع هواتف “سامسونغ” المطوية باستمرار مثل تطبيق Prime Video أو Disney+ أو TikTok.