الصين : سنقدم مساعدات إلى سوريا لإنعاش الاقتصاد و تحسين حياة شعبها

أكد الرئيس الصيني، شي جين بينغ، أن الصين مستعدة لتقديم مساعدات إلى سوريا لإنعاش اقتصادها وتحسين الظروف المعيشية للسوريين، في محاولة لمكافحة جائحة كورونا.

وقال الرئيس الصيني في برقية تهنئة بعثها إلى الرئيس السوري بشار الأسد  بعد فوزه في الانتخابات الرئاسية، إن “الصين تدعم سوريا في حماية سيادتها واستقلالها ووحدة أراضيها، بالإضافة لتقديم كل مساعدة ممكنة لسوريا في مكافحة وباء فيروس كورونا، وتنشيط اقتصادها وتحسين حياة شعبها”.

وأضاف: “ستعزز الصين أيضا تقدم التعاون الصيني السوري إلى مستوى جديد”، مشيرا إلى أن “الصين وسوريا دولتان صديقتان تقليديا، ودمشق من أوائل الدول العربية التي أقامت علاقات دبلوماسية مع بكين”.

وأردف بالقول، إنني “مهتم جدا بتطوير العلاقات المشتركة بين البلدين، ومستعد للعمل مع الرئيس الأسد لاستغلال الذكرى الـ65 لإقامة العلاقات الدبلوماسية لتعزيز العلاقات الثنائية وتحقيق المزيد من النجاح”.

وفاز الرئيس السوري بشار الأسد، الخميس الماضي، بولاية رئاسية جديدة مدتها 7 سنوات، بعدما حاز على 95.1% من الأصوات