رافضاً اعتبار سوريا آمنة .. البرلمان الهولندي : لن نرحل اللاجئين السوريين

رفضت البرلمان الهولندي ، اقتراحات مقدمة حول إعادة اللاجئين السوريين إلى بلدهم ، وإعلان سوريا أو مناطق فيها آمنة .

وناقش البرلمان الهولندي ، وضع سوريا الأمني ، واقتراحات مقترحة بإعلان سوريا أو أجزاء منها مناطق آمنة يمكن عودة اللاجئين إليها .

وكانت الاقتراحات المقدمة إلى البرلمان ، تتمثل بإيقاف منح إقامات دائمة للاجئين السوريين بعد خمس سنوات ، وإرسال وفد هولندي للتنسيق مع الحكومة السورية حول عودة اللاجئين ، بالإضافة إلى التعاون مع الدنمارك في خططها لإعادة السوريين .

وقد قوبلت هذه الاقتراحات بالرفض من قبل البرلمان ، واتفق الحاضرون على إجراء دراسة موسعة للمسائل التي تقف عائقًا أمام اندماج اللاجئين في هولندا .

وأكدت وزيرة الدولة الهولندية لشؤون الهجرة واللجوء ، أنكي بروكرز-نول ، في تصريح سابق لصحيفة “فولكس كرانت” الهولندية ، أن “بلادها لن تعيد اللاجئين الذين لديهم إقامة مؤقتة إلى سوريا ، لما قد يلحقه ذلك بهم من خطر جسيم” .

والجدير ذكره ، أن هولندا جددت العام الماضي اعتبار سوريا بلد غير آمن ، ومن المقرر أن تصدر وزارة الخارجية الهولندية تقريرًا رسميًا جديدًا في هذا الخصوص قبل الصيف الحالي .

وتقدم أكثر من 5.500 لاجئ سوري العام الماضي بطلبات لجوء في هولندا ، بالإضافة إلى انتظار أعداد كبيرة منهم ولفترات طويلة للحصول على تصاريح إقامة ولم شمل أسرهم ، وذلك بسبب إجراءات الحكومة الهولندية الصارمة للحد من انتشار فيروس كورونا .

وكان لوباء كورونا ، تأثير سلبي وبشكل كبير على عدد طلبات اللجوء في النصف الأول من العام الفائت ، وذلك وفقاً لدائرة الهجرة والتجنيس الهولندية “IND” .

وبحسب ما ذكرت صحيفة “هيت بارول” الهولندية ، إنه “كان من الصعب على طالبي اللجوء السفر بسبب التدابير الوطنية خصوصاً والدولية عموماً ، كما أن عمل السفارات كان محدودا وفي بعض الأحيان تم إغلاقها” .