“بشكلٍٍ صريح” .. قطر : لا نرى دافعاً لإعادة العلاقات مع سوريا

صرح وزير الخارجية القطري ، محمد بن عبد الرحمن آل ثاني ، أن قطر لا ترى أي دافع لإعادة العلاقات مع سوريا ، وذلك بعد إعلانها عن رفضها لعودة دمشق إلى مقعدها في الجامعة العربية .

وقال الوزير القطري خلال مقابلة مع قناة “العربي” : إن “موقف دولة قطر واضح تجاه الدولة السورية” .

وأضاف في تصريحه : “كانت لدينا أسباب بالنسبة لنا في قَطر، وهي ما زالت قائمة لأننا لم نر أي أفق سياسي يرتضيه الشعب السوري حتى الآن ، فهناك استمرار في نفس النهج ، وطالما الأسباب قائمة لا يوجد لدينا أي دافع في عودة العلاقات مع الدولة السورية” .

وعن الرغبة التي تبديها بعض الدول لإعادة علاقاتها مع سوريا ، قال الوزير القطري : “هناك تباين في الرؤى لدى بعض الدول العربية ، ونحن في قَطر ما زالت اعتباراتنا قائمة في هذا الموضوع” .

الجدير ذكره ، أنه سبق وأعلنت قَطر عن رفضها لعودة سوريا إلى الجامعة العربية ، وذلك بعدما أعلنت غالبية الدول العربية عن رغبتها بعودة سوريا إلى الجامعة .

وفي الوقت ذاته ، نقلت وكالة “سبوتنيك” الروسية ، عن محللين قولهم : إنه “من المحتمل بعد الانتخابات الرئاسية الأخيرة أن تعمل العديد من الدول العربية على إعادة علاقاتها مع سوريا” ، لافتين إلى أن “سوريا تتطلع للعمل العربي المشترك وتقوية العلاقات العربية ، وأنه على العرب إعادة حساباتهم التي كانت خاطئة تجاه سوريا” .

يشار إلى أن الرئيس السوري بشار الأسد ، فاز بولاية رئاسية جديدة بعدما حاز على 95.1 % من الأصوات .