المشروب الرسمي لفصل الشتاء.. تعرف على فوائد السحلب

يُعتبر السحلب من المشروبات المفيدة التي تبعث الدفء بالجسم في الشتاء، نظراً لاحتوائه علي عدة مكونات توفر لك الطاقة اللازمة لمقاومة البرد.

وبالإضافة لكون هذا المشروبا ناعماً ودافئاً، فهو يحمل العديد من الفوائد الطبية ولا سيما عند تناوله مع الزنجبيل أو القرفة، فيتمتع بقوة شفاء من مشاكل الجهاز التنفسي، بينها التهاب الشُّعَب الهوائية والسعال، كما لديه قدرة على تعزيز نشاط القلب والعقل، ووقف الإسهال.

وينصح خُبراء التغذية بتناول مشروب السحلب الدافىء خلال فصل الشتاء بكثرة نظراً لفوائده المُتعددة لصحة الجسم منها:

يعمل السحلب على تغذية الطفل وبناء العظام، وعلاج أمراض العظام، وخفض مستويات ضغط الدم المرتفع، ويساعد في القضاء على القلق والتوتر.

كما يقوي الجهاز المناعي، ويعمل على تنشيط الدورة الدموية، ويساعد على تدفئة الجسم في فصل الشتاء.

ويعد أيضاً علاج لمشكلات الرحم، ويعمل على زيادة الوزن بالنسبة لمن يعاني من النحافة، ويعالج الإسهال، ومفيد في علاج قرحة المعدة، ومشكلات القولون.

أما طريقة تحضير مشروب السحلب لزيادة الوزن فهي كالتالي:

المقادير:

كوب من الحليب قليل الدسم ، ملعقة ورُبع من النشا ، ملعقة كبيرة من السُكر.

طريقة التحضير:

يتم غلي كوب الحليب قليل الدسم ونتركه إلى أن يبرد، ، بعد ذلك يتم إضافة النشا إلى السُكر وتقليبهم جيداً مع إضافة ملعقة صغيرة من ماء الزهر بالتدريج ومزيج الجميع جيدً في الخلاط ، بعد ذلك يتم وضع جميع هذه المُكونات على النار مع التقليب المُستمر إلى أن نصل إلى القوام المطلوب.

ويُشير موقع ayushology إلى أن من بين فوائد السحلب أيضا، هو قدرته على إزالة التوتر والإجهاد العصبي، حيث تساعد العشبة التي يصنع منها السحلب في تخفيف التوتر والألم عن طريق تفكيك الأعصاب والحد من أي ضغط عليها، كذلك تحسين الهضم، حيث يحتوي السحلب على مادة تشبه المخاط قد تساعد على تهدئة الجهاز الهضمي.

وعن أسباب التي تدفع نحو تناول مشروب السحلب في الشتاء، ذكر الموقع، أن السحلب له العديد من الفوائد فيما يخص تدفئة الجسم وعلاج أعراض البرد والسعال، لأن العشبة تحتوي على مواد مضادة للبكتريا والفيروسات المسببة لنزلات البرد والأنفلونزا في فصل الشتاء.

المشروب الرسمي لفصل الشتاء.. تعرف على فوائد السحلب