افتتاح فروع لشركات روسية في دمشق للتنقيب عن البترول

تعتزم شركتان روسيتان ، افتتاح فروع لها في سوريا وتحديداً في دمشق ، وتتمثل غايتهما بالتنقيب عن البترول وتنميته وإنتاجه.

وبحسب ما ورد في موقع “الاقتصادي”، وافقت وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية على طلب شركتي “ميركوري” و”فيلادا” الروسيتين، لافتتاح فرعين لهما في دمشـق.

وبموجب القرار ، سيكون مقر الشركتين في دمشق – الشعلان أرضي بناء العنبر، شارع تاج الدين السبكي، ويبلغ رأسمال شركة “ميركوري” 7.35 مليون روبل ومديرها في سوريا “دميتري فاسيليفيتش غرينكيف” و رأسمال “VELADA فيلادا” 7.3 مليون روبل ومديرها في سوريا “إيلدارا كاميلييفيتش زاريبوف”.

ويوجد في دمشـق شركات روسية تم افتتاحها سابقا، منها شركة “إس تي جي تكنولوجي” ، تم افتتاحها في تشرين الأول 2020، وتتمثل غايتها الأساسية بتقديم خدمات ضمن مجالات النفط والغاز والثروات المعدنية، وتجارة الخامات والمعادن والكيماويات.

كما تم افتتاح شركة ستروي ترانس غاز “STG” الروسية نهاية 2019 في دمشق في منطقة أبورمانة تعمل في مجال استخراج وإنتاج الأسمدة المعدنية والمركبة والآزوتية، وتقديم الخدمات بمجال استخراج الثروات الطبيعية، وإنتاج المواد الكيميائية اللاعضوية، وإنتاج الإسمنت والكلس والجبس، وتجميع الآلات والتجهيزات الصناعية، ووضع تصاميم البناء.

افتتاح فروع لشركات روسية في دمشق للتنقيب عن البترول