درعا .. الإفراج عن 62 موقوف على خلفية الأحداث بموجب عفو خاص (صور)

أفرجت السلطات السورية اليوم عن اثنين وستين موقوفاً من محافظة درعا في إطار التسويات القائمة في المحافظة.

درعا .. الإفراج عن موقوفين

حيث أكدت مصادر رسمية في محافظة درعا لصحيفة “الوطن” أنه تم الافراج اليوم الأربعاء، وبمكرمة من الرئيس بشار الأسد، عن 62 موقوفاً على خلفية الأحداث التي شهدتها المحافظة.

وبحسب المصادر، فقد تم الإفراج عن الموقوفين بموجب عفو خاص ، وتعهد المفرج عنهم بعدم تكرار ما قاموا به.

وبحسب ما تناقلت صفحات من المحافظة ، من بين الموقوفين المفرج عنهم : نصر الدين جمال الشولي من مدينة نوى ، هيسم الراضي من بلدة نصيب،

وذكرت صفحة “درعا 24” أن رئيس اللجنة الأمنية في مدينة درعا العميد حسام لوقا صرّح لإحدى وسائل الإعلام بأنّه: “تم رفع الحجز الاحتياطي عن 675 شخص خلال الفترة الماضية، ونعمل على ملف المطلوبين الذين بلغ عددهم 3782 حالة متعلقة بتنظيم داعش وجبهة النصرة والخوذ البيضاء، والمتعاونين مع العدو الصهيوني”.

وبين لوقا أنه تمت إزالة البلاغات عن 1545  شخص منهم بعد الدراسة الأمنية، كذلك تم تحويل 118 شخصاً من بلاغات التوقيف إلى المراجعة فقط.

وأضاف أنه “لا تزال عمليات المعالجة لحالات الموظفين مستمرة حيث بدأنا بعودة 774 موظفاً لعملهم كان آخرهم 32 طبيباً، ولا نزال مستمرين بدراسة الطلبات التي ترسل من قبل المحافظة”.

درعا .. الإفراج عن 62 موقوف على خلفية الأحداث بموجب عفو خاص (صور)