دمشق .. زوجان سوريان يبيعان كليتيهما لإجراء عملية لابنهما وسداد الديون

أقدم زوجان سوريان على بيع كليتيهما لسداد الديون وشراء منزل بعد تعرض منزلهما للدمار نتيجة المعارك في حرستا بريف دمشق .

دمشق .. زوجان سوريان يبيعان كليتيهما

ونشرت صحيفة “البعث” أن الزوج عامل باليومية دون أن تذكر اسمه، اضطر لبيع كليته بمبلغ 30 مليون ليرة سورية، ليجري عملية قلب مفتوح لابنه، ولتسديد الديون المتراكمة عليه.

وبحسب الصحيفة ، قامت زوجة العامل هي الأخرى بعرض كليتها للبيع طالبة المبلغ ذاته 30 مليون ليرة، لتتمكن العائلة من شراء منزل صغير، وسيارة يعمل عليها الزوج.

ولم تؤكد الصحيفة إن كانت الزوجة قد باعت كليتها أيضاً أم أنها ماتزال بانتظار الشاري، معتبرة أن تفشي الفقر وسوء الأوضاع الاقتصادية وارتفاع نسبة البطالة في البلاد، أبرز الأسباب التي أدت لانتشار تجارة الأعضاء البشرية.

زوجان سوريان يبيعان كليتيهما لإجراء عملية لابنهما وسداد الديون