فيسبوك تغلق أبواب “المزرعة السعيدة” بوجه مستخدميها

اتخذت شركة فيسبوك قراراً صدم عشاق أحد أشهر ألعاب منصة التواصل الاجتماعي الأشهر وهي “المزرعة السعيدة”.

حيث كشفت فيسبوك في شهر حزيران الماضي أنها لن تدعم ألعاب فلاش اعتباراً من 31 كانون الأول ، وهو التاريخ نفسه الذي تنهي فيه شركة أدوبي مشغل فلاش تماماً”.

وأوضحت “فيسبوك”، بحسب ما نشره موقع “تايمز نيوز ناو” أن شركة “زينغا” المطورة للعبة “المزرعة السعيدة” سيمكنها الاستمرار في تشغيل اللعبة حتى 31 ديسمبر/ كانون الأول 2020 فقط.

بدورها قالت شركة “زينغا”: “نحن ندرك أن العديد منكم كان معنا منذ البداية، مما ساعد في بناء مجتمع عالمي مذهل من اللاعبين الذين استمتعوا بهذه اللعبة بقدر ما استمتعنا بها على مر السنين، لذلك نقول لكم: شكراً”..

وسيتمكن لاعبو “المزرعة السعيدة” من الاستمرار في عمليات الشراء داخل التطبيق حتى 17 تشرين الثاني، على أن يتم بعد ذلك إغلاق نظام الدفع، ولن تقبل اللعبة أي مدفوعات داخل التطبيق، ولن تتم معالجة أي مبالغ مستردة خلال هذا الوقت.

وستظل اللعبة متاحة حتى نهاية كانون الأول، وبعد ذلك سيتم إغلاقها نهائياً، فيما ستتوفر نسخة محمولة من “المزرعة السعيدة 3 ” في جميع أنحاء العالم قريباً.

يذكر أنه تم إطلاق لعبة ” المزرعة السعيدة ” في عام 2009 وكان لديها أكثر من 10 ملايين مستخدم نشط يومياً في أقل من شهرين ، لتحصل في ذروة شعبيتها على نحو 30 مليون لاعب نشط يومياً.