أخبار محليةمحليات

وزارة الصحة توضح سبب عدم الإعلان عن تفاصيل مصابي كورونا في سوريا

أوضحت مديرة دائرة الأمراض السارية والمزمنة في وزارة الصحة د.هزار فرعون سبب عدم الإعلان عن تفاصيل المصابين بفيروس كورونا في سوريا .

وقالت فرعون لإذاعة “شام إف إم” إنه لا يوجد تعتيم أو تكتم مقصود عن التفاصيل الخاصة بالحالات المصابة بفايروس كورونا ، ويتم الإعلان عن الأعداد الحقيقية .

ولفتت د.فرعون إلى أن التفاصيل المتعلقة بالأسماء أو المناطق ، قد تنتهك خصوصية المرضى أو تصيب الآخرين بهلع لا داع له ، لكن عند الضرورة يتم إغلاق منطقة أو بناء معين.

كما بينت أن انتشار الفيروس في سوريا يتم بشكل أفقي ، وليس بشكل تصاعدي ، أي لا يصل إلى قمة أو ذروة، مشددة على أنه ضمن السيطرة و الحدود المعقولة و الأمور جيدة.

وعن حالات الوفاة التي تم تسجيلها ، نوّهت مديرة دائرة الأمراض السارية إلى أن الحالات تم تسجيلها لمرضى لديهم متلازمات أخرى كحالات قلبية ، وحالات نقص مناعة، أو كانوا بأعمار كبيرة وكلها أسباب غير مباشرة للوفاة.

وبالنسبة للدواء المستخدم للمرضى ، بينت د.فرعون أن يتم حتى الآن الاعتماد على دواء الكلوروكين بعد تجارب الدول التي انتشر فيها الفايروس كالصين والدول الاوروبية وروسيا ، مضيفةً: “هو ليس علاج لكنه سجل حالات نجاح بعدة دول لذلك تم اعتماده لأنه أكثر أمانا وعندما جربناه أثبت نجاحه”.

وأشارت إلى أن العلاج متوفر في مراكز العلاج التابعة لوزارة الصحة فقط ، وهو ليس متوفر بالأسواق لأنه لا يستخدم إلا بإشراف طبي ولا جدوى من أن يكون متداولا ، علما أن العلاج يعطى مجانا.

يذكر أن حصيلة الإصابات المسجلة بفيروس كورونا في البلاد بلغت 39 إصابة حتى الآن شفيت منها 5 إصابات وتوفيت ثلاث حالات.

زر الذهاب إلى الأعلى