لا طوابع ورقية في سوريا مستقبلاً.. لصاقة الكترونية هي البديل

تعتزم سوريا إلغاء العمل بالطوابع الورقية في التعاملات الحكومية واستبدالها بلصاقة الكترونية توفر الجهد والمال في آن معاً.

ونشرت رئاسة مجلس الوزراء عبر صفحتها في فيسبوك أنه تمت الموافقة على إعداد مسودة للتحول من الطوابع الورقية إلى اللصاقة الالكترونية في التعاملات الحكومية.

وجاء ذلك خلال اجتماع الحكومة يوم أمس لإعداد مشروع لإعادة ترتيب مجلس إدارة الهيئة العامة للضرائب والرسوم وتوسيع .

وعن سبب التحول للصاقة الالكترونية ، فبين وزير المالية مأمون حمدان أنه بسبب التكلفة المالية الكبيرة للطوابع الورقية .

أما فيما يتعلق بملف التراكم الضريبي الذي تمحورت حوله جلسة الحكومة، فأكد وزير المالية أن الوقت حان لحسم وتصويب موضوع الضرائب ، خاصة وأن السياسة الضريبة الحالية قديمة وبحاجة تحديث في حين أكد مدير الهيئة العامة للضرائب والرسوم منذر ونوس، أنه لن يكون هناك أي ضرائب جديدة.

يشار إلى أن الشركة السورية للمدفوعات الإلكترونية التابعة لوزارة الاتصالات والتقانة في سوريا ، تتولى إنجاز منظومة الحكومة الإلكترونية، وكانت أول خطوة هي منظومة الدفع الالكتروني التي ستضم بداية وزارة النقل والكهرباء والماء .

 

اقرأ المزيد:

سوريا .. إضافة مادة جديدة لكل المراحل الدراسية بدءاً من العام القادم اسمها STEEM