خروج عشرات المدنيين من مناطق المسلحين في ريفي حلب و إدلب عبر الممرات الانسانية

أقامت الجهات المعنية بإشراف الجيش العربي السوري 3 ممرات إنسانية في منطقة أبو الضهور جنوب شرق إدلب وبلدة الهبيط بالريف الجنوبي ومنطقة الحاضر بريف حلب الجنوبي لاستقبال المدنيين الراغبين بالخروج من مناطق انتشار الإرهابيين في إدلب وريف حلب إلى المناطق التي حررها الجيش من الإرهاب.

وبين مراسل سانا في حماة أن الجهات المعنية بالتعاون مع وحدات الجيش العاملة في المنطقة اتخذت جميع الاستعدادات لاستقبال المدنيين الراغبين بالخروج من مناطق انتشار التنظيمات الإرهابية عبر ممري أبو الضهور والهبيط بريف إدلب الجنوبي الشرقي والجنوبي حيث تم تجهيز حافلات وسيارات إسعاف ومواد غذائية وغيرها.

ومنع إرهابيو تنظيم “جبهة النصرة” المدنيين من الخروج إلى المناطق الآمنة عبر ممر أبو الضهور الذي افتتحته الجهات المعنية في الـ 12 من أيلول الماضي وذلك لاتخاذهم دروعا بشرية في المناطق التي ينتشرون فيها بإدلب.

وفي ريف حلب أشار المراسل إلى تجهيز الجهات المعنية بإشراف الجيش أيضا ممرا إنسانيا في منطقة الحاضر لاستقبال المدنيين الراغبين بالخروج من مناطق انتشار الإرهابيين بريف حلب إلى المناطق التي حررها الجيش من الإرهاب.

وخرج اليوم عشرات المدنيين من مناطق انتشار الإرهابيين عبر ممر الحاضر بريف حلب الجنوبي حيث كان في استقبالهم الجهات المعنية في المحافظة بإشراف وحدات الجيش العاملة هناك تمهيدا لنقلهم إلى المناطق الآمنة التي حررها الجيش من الإرهاب.