وفاة أب سوري مقعد في اليونان بعد أن رفضت الشرطة إسعافه!

توفي لاجئ سوري ، هو أب لستة أطفال ، في مخيم “فيال” للاجئين في جزيرة كيوس اليونانية ، جراء تدهور حالته الصحية وعدم تلبيته وإسعافه .

وذكرت صحيفة إفسين” اليونانية أن اللاجئ السوري وبعد تدهور صحته ، طلب من الشرطة الاتصال بخدمة الطوارئ لنقله إلى المستشفى دون أن تتم الاستجابة لمطلبه.

ونوّهت الصحيفة إلى أنه تم  استدعاء سيارة أجرة أخيرا لنقله إلى غرفة الطوارئ ، لكن بعد فوت الأوان.

وبينت الصحيفة أن المنوفة هو رجل سوري أربعيني و أب لستة أطفال وهو مقعد ولديه ساق مبتورة بسبب حالته الصحية المتدهورة وإصابته بمراحل متطورة من مرض السكري .

وكان يقيم الرجل في مخيم “فيال” للاجئين بدون رعاية طبية مناسبة ، و لفظ أنفاسه الأخيرة أمس في مستشفى جزيرة “كيوس” .

يذكر أن مخيم “فيال” الذي يقيم فيه 6 آلاف شخص ، لديه سمعة سيئة من ناحية سوء الأوضاع هناك وفقدان الرعاية الطبية في المخيم، فيما أفادت مصادر محلية من داخل المخيم لوسائل إعلام مسبقاً، بانتشار الجرب بين الأطفال هناك، فضلا عن أمراض أخرى كفقر الدم الناجم عن سوء التغذية.

يذكر أن شاب فلسطيني أقدم على الانتحار في ساحة مخيم فيال مطلع الشهر الحالي بسبب الظروف المعيشية المتردية .

وبداية هذا الشهر، أقدم شاب فلسطيني على محاولة الانتحار في ساحة مخيم فيال، بسبب سوء المعاملة والظروف المعيشية المتردية.

يرجى عدم نسخ اكثر من 30 % من المقال
قناة مراسلون على التلغرام .. اضغط هنا