مؤسسة الكهرباء : كلما انخفضت درجات الحرارة سيزيد التقنين في سوريا !

اعتبر مدير عام المؤسسة العامة لنقل الكهرباء فواز الضاهر ، أنه كلما انخفضت درجات الحرارة في سوريا سيزيد التقنين بسبب الاستهلاك الزائد للطاقة.

وفي حديث لإذاعة “ميلودي إف إم” أكد الضاهر أن التقنين ليس له علاقة بما تم انفاقه على وضع محطات تحويل جديدة أو صيانة الشبكة .

وبين في الوقت نفسه أن التقنين مرتبط بكمية الطاقة المنتجة من محطات توليد الكهرباء التي تعمل ضمن استطاعة معينة .

كما لفت إلى أن هذه المحطات تنتج حالياً حجم ثابت من الكهرباء لم يتغير ، ولا يمكن تشغيلها باستطاعة أكبر بسبب الحصار الاقتصادي وعدم توفر كمية الغاز الكافية.

وأضاف الضاهر أن من حق المواطن استخدام الكهرباء في كل شيء حتى التدفئة، إلا أنه يجب أن يكون هناك عقلانية في الاستخدام أي في الحالات التي نحتاجها فقط.

وهنا نوّه إلى أن أوقات الذروة من 5 مساء إلى منتصف الليل يكثر فيها الاستهلاك  ، لذا من الممكن استخدام التجهيزات الضرورية قبل الساعة 5 أو بعد الساعة 12 بذلك لا يكون التقنين قاسي أكثر.

وأضاف الضاهر أن التقنين سببه زيادة الاستهلاك المرتبط بحرارة الطقس، موضحاً: “كلما  كان هناك برودة سيكون هناك استهلاك أكبر والعكس، أي ذلك معتمد على درجات الحرارة التي كلما انخفضت وزاد الاستهلاك سيزيد التقنين “.

 

اقرأ المزيد :

توضيح من مدير كهرباء دمشق حول تعديل ساعات التقنين في المحافظة

يرجى عدم نسخ اكثر من 30 % من المقال
قناة مراسلون على التلغرام .. اضغط هنا