استنجدت بالجيران.. قطة تنقذ منزل من حريق كبير في حلب

أنقذت قطة في مدينة حلب ، أحد المنازل عقب اندلاع حريق فيه قبيل امتداد النيران لمساحة أكبر في محيط المنزل.

وذكر موقع “الخبر” أول أمس الثلاثاء ، أن قطة صغيرة قامت بالمواء بصوت عالي والضرب على باب منزل توجد فيه بعد أن بدأت النيران تشتعل في أحد الغرف.

وقال قائد فوج إطفاء حلب العقيد هيثم كشتو ، إن الحريق يعود لماس كهربائي في مدفئة المنزل ، الكائن في حي ميسلون.

وبعد اندلاع النيران في المدفئة بدأت تمتد إلى الأثاث ما دفع القطة للاستغاثة عبر موائها العالي جداً وضربها لباب المنزل في محاولة لتنبيه الجيران، وهو ماحدث فعلاً فاقترب أحدهم للباب وشم رائحة حريق واتصل بالإطفاء .

وتمكن عناصر الإطفاء في حلب، من إخماد الحريق قبل أن يمتد لباقي غرف المنزل و باقي منازل البناء، فاقتصرت الأضرار على الماديات .