سوري ينتحر في مكان عمله وزملائه يرمونه في الشارع!

انتحر شاب سوري في المصنع الذى يعمل به في مدينة اضنة جنوبي تركيا ، ليقوم زملائه في المصنع برمي جثته في الطريق .

وذكر موقع “تركيا الآن” أن قوات الامن التركي عثرت على جثة شاب ويوجد أثر لحبل على عنقها ، تمت تغطيتها ببطانية ورميها على أحد جوانب الطرق في مدينة اضنة جنوبي تركيا .

وباشرت الشرطة التحقيقات في ملابسات الحادثة، فتبين أن الجثة تعود لشخص سوري يدعى مصطفى أل رجب .

كما تبين خلال البحث والتحري أن الشاب انتحر فى المصنع الذى يعمل به ،  وخوفا من المتاعب التي سيتسبب فيها ، تركوه زملاؤه في الشارع ووضعوا بطانية عليه.

وألقت قوات الأمن التركي القبض على صاحب العمل ورئيس العمال ، الذين اعترفوا بأن الجثة أحضرها 4 أشخاص وتركوها على جانب الطريق، دون معرفة سبب الانتحار بعد.

 

اقرأ المزيد:
في دمشق .. شاب يستدرج ابن جيرانه الطفل لممارسة “اللواط