وفاة طفلة رضيعة بعد أن “سحقها” والدها خلال نومها

فارقت طفلة رضيعة الحياة في بريطانيا ، بعد أن وضعها والداها على سريرهما لتنام بينهما.

وكشفت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية تفاصيل الحادثة ، حيث وضعت والدة الطفلة البالغة من العمر 3 أسابيع فقط ، على السرير بينهما ، واستيقظت صباحاً لتجدها ميتة بعد أن انقلب عليها والدها توم كومر، البالغ وزنه 114 كلغ، أثناء نومه.

و وقعت هذه الحادثة المؤلمة في هانلي بمقاطعة ستافوردشاير بوسط إنجلترا، في السابعة والنصف صباح يوم 27 أيلول 2016.

وكشفت التحقيقات بأن طفلة ماتت خنقاً بسبب تقلب الأب خلال نومه فسحق الطفلة.

فيما أفاد الأب للشرطة أنه بعد أن وضع طفلته في المهد “بدأت تبكي، لذا أخرجها من المهد ووضعها في السرير بينه وبين إيبوني.. وكان جالساً على السرير يلعب على هاتفه وكان سيعيد ليديا إلى الفراش.

و في الرابعة صباحاً، بدأت ليديا في البكاء، ثمّ غطت بالنوم مرة أخرى.. وفي تمام الساعة 4:30 صباحاً، وصلت رسالة على هاتف الأب، وهذا آخر مايمكن للأب تذكره قبل النوم.

وعلى الفور تمّ استدعاء سيارة إسعاف إلى المنزل ، ثم نقلت الرضيعة إلى مستشفى “رويال ستوك” الجامعي، لكنّها كانت قد فارقت الحياة.

يرجى عدم نسخ اكثر من 30 % من المقال
قناة مراسلون على التلغرام .. اضغط هنا