سوريا .. نشرات أسعار صرف مزورة بختم المصرف المركزي .. والأخير يحذر

أعلن مصرف سوريا المركزي أن الإعلان عن قراراته ونشرة أسعار الصرف تتم عبر موقعه الالكتروني وصفحته في موقع فيسبوك، مؤكداً اتخاذ الإجراءات القانونية بحق المواقع والتطبيقات التي نشرت أخبار كاذبة.

وأضاف المصرف في بيان نشره عبر موقعه الالكتروني  أن “بعض مواقع التواصل عمدت خلال الفترة الماضية إلى نشر أخبار ملفقة وغير صحيحة عن نشرات صرف رسمية مزورة”.

وأكدّ المصرف “عدم مسؤوليته عن أي أخبار ترد على تلك الصفحات والمواقع والتطبيقات التي عمدت مؤخراً إلى استخدام نشرة سعر صرف مزورة ممهورة بختم المصرف ورقم هاتفي عائد له”، منوهاً إلى أنه “هو المصدر الوحيد المخول بإصدار نشرات سعر الصرف الرسمية”.

وأشار إلى أن “ذلك يندرج ضمن إطار حملة التشويش والتحريض التي تشن على المصرف وتأجيج سوق القطع الأجنبي وتضليل المتعاملين بأخبار كاذبة عن أسعار الصرف خدمة للمضاربين على الليرة السورية”، معتبراً أن “الأخبار المذكورة لا تخدم سوى مصلحة من يقف وراءها سواء داخل سوريا أو خارجها”.

وشدد المصرف في البيان على أنه ” بادر إلى اتخاذ الإجراءات القانونية كافة بحق هذه المواقع والتطبيقات ومن يدعمها ويتعامل معها بالتنسيق مع الجهات المختصة”.

وختم البيان بالتأكيد على أنه “مستعد لتلقي الشكاوى والاستفسارات على الأرقام المنشورة على الموقع الرسمي أو على بريد صفحته الرسمية على موقع فيسبوك”.

وشهدت الليرة السورية في الآونة الأخيرة انخفاضاً غير مسبوق أمام الدولار الأمريكي، فيما أشار حاكم مصرف سوريا حازم قرفول إلى أنه ارتفاع وهمي وليس له أي مبررات أو مستند على الأرض، ويلجأ بعض المضاربين إلى هذه العملية ليبادر المركزي بتحريك النشرة وضخ مئات الملايين من الدولارات.

ويأتي ذلك في وقت يعتزم فيه المركزي الإشراف على الآلية التنفيذية التي أقرها رجال الأعمال منذ أيام لدعم الليرة السورية من خلال إيداع الأموال بالدولار الأمريكي من فائض أموالهم الادخارية في حساب خاص بالمركزي ومختلف فروعه بالمحافظات، وذلك بحكم المهام المنوطة بالمركزي قانونياً.

يرجى عدم نسخ اكثر من 30 % من المقال
قناة مراسلون على التلغرام .. اضغط هنا