لأول مرة منذ بدء الأزمة .. وفد رسمي سوري يتوجه إلى تركيا

كشفت صحيفة “الوطن” المحلية أن عدد من الشخصيات السورية الرسمية والبعثية تعتزم التوجه إلى تركيا لحضور مؤتمر بمدينة اسطنبول ، يبحث المسألة السورية، وذلك للمرة الأولى منذ اندلاع الأزمة عام 2011.

وأضافت الصحيفة، أن زياة الشخصيات السورية إلى اسطنبول تأتي بعد تلقيهم دعوات من “حزب الشعب الجمهوري” التركي المعارض.

وأكد مدير مدرسة الإعداد الحزبي المركزية التابعة لـ”حزب البعث العربي الاشتراكي” بسام أبو عبد الله، تلقي الحزب دعوة لحضور المؤتمر، قائلا، “ستكون أول فرصة يتاح فيها للسوريين لأن يكونوا في اسطنبول، ويقدموا مقاربتهم فيما يجري”.

من جهته أكد الكاتب الصحفي سركيس قصارجيان، أيضا تلقيه دعوة لحضور المؤتمر، “الدعوة جاءتني من قياديين في حزب الشعب الجمهوري”.

بدوره قال مدير “مؤسسة القدس الدولية” خلف المفتاح، الذي تلقى الدعوة أيضا أنه ” في حال كان هذا المؤتمر يشكل مصلحة سورية فإن حضوره سيحصل”.

وسبق أن دعا زعيم “حزب الشعب الجمهوري” التركي، كمال كليجدار أوغلو، سلطات تركيا بقيادة الرئيس رجب طيب أردوغان، إلى عقد محادثات رسمية مع القيادة السورية بأسرع وقت ممكن.

وقال زعيم المعارضة التركية كليجدار أوغلو في أيلول الماضي 2018 أن الرئيس السوري بشار الأسد ربح الحرب و على الرئيس أردوغان التفاوض معه، مؤكداً على ضرورة إعادة العلاقات بين أنقرة ودمشق.

وتعتبر زيارة الشخصيات الرسمية والبعثية السورية إلى اسطنبول هي المرة الأولى منذ أن قطعت تركيا علاقاتها الدبلوماسية مع سوريا على خلفية اندلاع الحرب السورية عام 2011 .

يرجى عدم نسخ اكثر من 30 % من المقال