إيران توجه صفعة لترامب : تم افراغ و بيع حمولة ناقلة النفط الإيرانية

أعلنت الخارجية الإيرانية أن ناقلة النفط أدريان داريا 1 باعت حمولتها من النفط بعد وصولها إلى الوجهة النهائية لها .

وقال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية في رد على سؤال حول مصير ناقلة النفط الإيرانية ” الناقلة وصلت إلى وجهتها وتم بيع النفط الذي كان على متنها وهي الآن في عرض البحر ”

وأضاف ” نحن من يحدد وجهة الناقلة فقط ” .

وفي السياق ،  كشف موسوي عن قرب انتهاء الإجراءات المتعلقة بناقلة النفط البريطانية “Stena Impero” المحتجزة لدى إيران.

وأكد أن الإجراءات القانونية حيال الإفراج عنها باتت في مراحلها الأخيرة ، على أن يتم الافراج عنها قريبا ً ” .

وكان وزير الخارجية الأمريكي نشر صورا ً ملتقطة عبر الاقمار الصناعية أثبتت وجود ناقلة النفط الإيرانية قبالة ميناء طرطوس السوري ، وقال في تغريدة له على توير ” واهم من يعتقد أن إيران لم تبيع النفط لسوريا ” .

في حين قالت مواقع إيرانية أن الناقلة أفرغت 2.1 مليون برميل من النفط في سوريا

وكانت حكومة جبل طارق التابعة لبريطانيا أوقفت ، في 4 تموز الماضي ، الناقلة الإيرانية بدعوى أنها كانت تتجه إلى سوريا ، وهذا ما يعد خرقا ً للعقوبات الأوربية المفروضة على دمشق .

وأصرت السلطات الإيرانية آنذاك أن الناقلة لم تكن متجهة إلى سوريا، متهمة بريطانيا بممارسة قرصنة بحرية .

ليقوم الحرس الثوري الإيراني بالرد بالمثل واحتجاز  ناقلة “Stena Impero” التابعة لشركة سويدية والتي تبحر تحت علم بريطانيا ، يوم 22 يوليو الماضي، متهمة إياها بخرق قواعد الملاحة والاصطدام بسفينة أخرى.

وتفرض واشنطن والاتحاد الأوربي عقوبات اقتصادية على دمشق تمنع من خلالها توريد النفط إلى سوريا لاسباب سياسية تتعلق بالحرب في البلاد .

المصدر : وكالات

يرجى عدم نسخ اكثر من 30 % من المقال
قناة مراسلون على التلغرام .. اضغط هنا