لبنان : سوريون يطعنون عامل و ينكلّون بجثته في بعلبك

قام عدد من السوريين باستدراج المواطن علي محمد إسماعيل وطعنه برقبته والتنكيل بجثته بمنطقة بعلبك في لبنان ، ولاذوا بالفرار.

وذكرت وسائل إعلام في لبنان ، أن مرتكبي الجريمة قاموا بخداع الضحية إسماعيل وهو عامل يعتاش من غسيل السيارات في إحدى محطات المحروقات في بلدة بريتال تحت حجة بيعه قرطاسية لأولاده بسعر زهيد مع اقتراب بدء العام الدراسي.

وأضافت أنه لدى وصوله إلى سوق الطرشا في بعلبك أقدموا على مهاجمته وقاموا بطعنه عدة طعنات في رقبته قبل أن يقوموا بالتنكيل بجثته ورميها خارج سور السوق ويفرّوا من المنطقة.

وأشارت إلى أنه بناءً على معلومات أولية فإن الجريمة أتت على خلفية ثأرية.

يشار إلى أن السلطات اللبنانية قبضت في السنوات السابقة على عشرات السوريين المتهمين بارتكاب جرائم متنوعة من سرقة وقتل وخطف وتجارة سلاح ومخدرات و الانتماء إلى جماعات إرهابية.

يرجى عدم نسخ اكثر من 30 % من المقال
قناة مراسلون على التلغرام .. اضغط هنا