لبنان .. القبض على إرهابي مصري خطط لتنفيذ هجمات إرهابية

ألقى الجيش اللبناني القبض على مواطن مصري من المتهمين بالتخطيط لتنفيذ هجمات إرهابية على مواقع أمنية ودينية وسياحية في لبنان.

وذكرت وسائل إعلامية لبنانية، أن الجيش اللبناني أصدر بياناً أمس الأربعاء، قال فيه أن “دورية تابعة للمخابرات العسكرية، أوقفت المواطن المصري فادي إبراھیم الملقب بـ (أبو خطاب المصري)، بالقرب من مدخل مخيم عين الحلوة للاجئين الفلسطينيين في جنوب لبنان”.

وأضاف البيان أن “الموقوف يعتبر من أبرز المطلوبين الإرهابيين، فضلاً عن أنه متهم بتشكيل خلية إرهابية تعمل لصالح تنظيم داعش مع الإشارة إلى أن الأمن اللبناني، تمكن في وقت سابق، من القبض على معظم أفراد الخلية المذكورة”.

وتابع البيان أن “هذه الخلية خططت لاستھداف مراكز للجیش اللبناني وقتل العسكریین ومهاجمة بعض الأماكن الدینیة والسیاحیة في عدد من المناطق اللبنانية”.

وسبق أن شارك المقبوض عليه أبو خطاب المصري في عدة معارك ضد الجيش في طرابلس عام 2014 الفائت، ضمن مجموعة “أسامة منصور وشادي المولوي”.

وغادر أبو خطاب مخيم عين الحلوة في أيلول عام 2017، ثم عاد إليه في شهر شباط 2018، معاوداً نشاطه الإرهابي في التخطيط لتنفيذ أعمال أمنية في الداخل اللبناني.

ويعمل الأمن اللبناني حالياً على إجراء التحقيقات مع المعتقل المذكور، من أجل معرفة تفاصيل أكثر، حسب ما ذكرته وسائل إعلام لبنانية

وينظر القضاء اللبناني في عدة قضايا تتعلق بمعتقلين من جنسيات مختلفة ينتمون إلى تنظيمات إرهابية منها جبهة النصرة وداعش وغيرها.. حاربوا الجيشين السوري واللبناني خلال السنوات الماضية.

يرجى عدم نسخ اكثر من 30 % من المقال