تصريحات عربية جديدة حول عودة سوريا إلى الجامعة العربية

أكد وزير الخارجية المصري، سامح شكري، وجود مشاورات بين الدول العربية للتوافق حول التوقيت المناسب لعودة سوريا إلى جامعة الدول العربية.

وقال شكري، في تصريح صحفي عقب اجتماع وزراء الخارجية العرب، أمس الثلاثاء، إن “سوريا دولة عربية مهمة وهناك مشاورات بين الدول العربية للتوافق حول التوقيت الملائم والمناسب لعودتها إلى الجامعة العربية”، مشيراً إلى أنه مع ذلك لم يتم تداول الموضوع في الاجتماع بشكل واسع.

وأضاف شكري: “بعد تجاوز محنة سوريا والعمل على تنفيذ المسار السياسي، ستكون بالتأكيد هناك فرصة أخرى ومزيد من الحوار فيما بين الوزراء العرب لتحديد التوقيت الملائم لهذه العودة”.

وحرمت الحكومة السورية من عضويتها في الجامعة العربية منذ عام 2011 بعد نشوب الحرب، في حين بدأت بعض الدول العربية باتخاذ خطوات لإعادة العلاقة مع دمشق أواسط شهر كانون/ ديسمبر الفائت.

 

ومن أهم هذه الخطوات، زيارة الرئيس السوداني المعزول، عمر البشير، إلى العاصمة السورية خلال العام الجاري 2019، إضافة إلى إعلان الإمارات والبحرين استئناف العمل في سفارتيهما لدى دمشق، وكشف دول أخرى من بينها الأردن والعراق عن جهودها لإعادة سوريا إلى الجامعة العربية.

يرجى عدم نسخ اكثر من 30 % من المقال
قناة مراسلون على التلغرام .. اضغط هنا