الدولار يبدأ انخفاضه.. قطاع الأعمال السوري يتحرك والتوقعات كبيرة!

أطلق قطاع الأعمال السوري مبادرة لتأسيس صندوق تدخلي بالعملة الصعبة لدعم الليرة السورية وإعادة سعر صرف الدولار لمستويات بداية العام الجاري.

وكشفت غرفة تجارة دمشق تفاصيل المبادرة التي أطلقها قطاع الأعمال السوري لإعادة سعر صرف الدولار في السوق السوري إلى مستوياته في بداية هذا العام، وأكدت أنها جاءت بالتنسيق مع المصرف المركزي السوري.

 

وبيّن مصدر في غرفة تجارة دمشق، أن المبادرة التي تم إطلاقها للوقوف إلى جانب الليرة السورية، وتخفيض سعر صرف الدولار أمام الليرة وإرجاعه للمستوى الذي كان عليه في بداية العام الجاري، تأتي بالتعاون بين اتحادي غرف التجارة والصناعة وبالتنسيق مع المصرف المركزي.

 

الدولار يبدأ بالهبوط فعلاً! 

ولفت المصدر، أن سعر صرف الدولار سينخفض بشكل متتالي، وأن الإجراءات التنفيذية للمبادرة بدأت على أرض الواقع، وسيتم إصدار نشرة بأسعار صرف الليرة مقابل الدولار بشكل مدروس كل يوم.

بدوره، أكد رئيس غرف الصناعة السورية فارس الشهابي أن المبادرة فعلاً قد بدأت، وأعلن عبر صفحته على “فيسبوك” عن مبادرة أطلقها التجار والصناعيين بالتنسيق مع المصرف المركزي السوري من أجل دعم الليرة في وجه الدولار والمضاربين، وتوقع انخفاض قريب بأسعار صرف الدولار في سوريا، وأنه تم إنشاء حساب مخصص بالدولار في المصرف المركزي لأن يضع المستوردين جزءا من أرباحهم بالعملة الصعبة فيه.

 

 

إجراءات المبادرة

ذكر موقع صحيفة “الوطن” السورية أن غرفة تجارة دمشق أعلنت عن إجراءات مبادرة قطاع الأعمال لدعم الليرة التي تتضمن أن يتم إيداع المبالغ النقدية بالدولار (بنكنوت) حصراً في حساب مبادرة قطاع الأعمال السوري بالدولار الأميركي في المصرف التجاري السوري من خلال الحساب الرئيسي (فرع الروضة رقم 18 بدمشق ذو الرقم 002/056171/0118 للإيداع بالدولار والحساب ذو الرقم 001/056171/0118 لإيداع المعادل بالليرة السورية).

 

 

ونصت الإجراءات على أن يتم إيداع المبالغ النقدية بالدولار الأمريكي على دفعات وفق القوائم المعتمدة وضمن المدة التي يحددها مصرف سورية المركزي، بحيث يحصل المودع على إشعار يتضمن تفاصيل عملية الإيداع، على أن يتم إيداع المعادل بالليرات السورية المقابلة للمبالغ النقدية بالدولار الأميركي في حساب مبادرة قطاع الأعمال السوري بالليرات السورية ذي الرقم 001/056171/0118 المفتوح في فرع الروضة.

 

ويقوم مفوض مصرف سورية المركزي بتحريك الحساب المفتوح بالدولار الأمريكي، كما يقوم المصرف التجاري السوري بتزويد مصرف سورية المركزي بإشعارات الإيداع والسحب بشكل يومي أصولاً، ويقوم مفوض مصرف سورية المركزي بتنفيذ عمليات البيع بالقطع الأجنبي في السوق، على أن يتم تنظيم قائمة تتضمن الاسم الثلاثي للأشخاص الذين تم بيعهم القطع الأجنبي وسعر الصرف المطبق وتاريخ العملية على أن يتم تزويد مصرف سورية المركزي بهذه القائمة يومياً، ويتم إيداع المعادل بالليرات السورية المقابلة لعمليات البيع للقطع الأجنبي الثاني.

 

وبحسب الإجراءات، يتم تسليم المقابل بالليرات السورية للمبالغ المودعة بالدولار الأمريكي إلى المودعين بعد ضمان انخفاض سعر الصرف إلى المستوى المطلوب واستقراره بالتنسيق مع المصرف المركزي على وسطي أسعار صرف الدولار المسجلة خلال فترة تنفيذ المبادرة.

 

تشمل غرفة الزراعة أيضاً

من جانبه، كشف نائب رئيس لجنة الصادرات في غرفة تجارة دمشق فايز قسومة عن توسيع المبادرة التي أقامتها غرفة تجارة دمشق لتخفيض سعر ‏صرف  الدولار في السوق الموازية (السوداء)، مبيناً أنه تم توحيد غرف التجارة ‏والصناعة والزراعة لتشمل المبادرة قطاع الأعمال ككل، مما سبب تأخراً في عملية رفد الصندوق بالقطع الأجنبي.

يشار إلى أنه تم البدء بعملية الضخ ‏أمس الأربعاء، وسوف يتم التدخل بعد ظهر اليوم أو غداً على أبعد حد، بحسب قول قسومة.

يرجى عدم نسخ اكثر من 30 % من المقال
قناة مراسلون على التلغرام .. اضغط هنا