عالم يقدر خطر الكويكب العملاق المتجه نحو الأرض نهاية آب الجاري

يقترب كويكب بحجم هرم خوفو المصري باتجاه كوكب الأرض نهاية آب الجاري، حيث كشف عالم في معهد الفيزياء و التكنولوجيا في جامعة الأورال الروسية عن حجم خطورة الكويكب.

وقال العالم والأستاذ في المعهد فكتور غروخوفسكي لقناة “زفيزدا” الروسية أنه “لا توجد أي فرصة لتصادم الكويكب 2019 OU1 مع الأرض”.

وأضاف غروخوفسكي “الكويكب العملاق، الذي سيقترب من الأرض يوم 28 آب، لا يشكل خطرا على كوكبنا”، موضحاً أن “الكويكب سيطير على بعد مليون كيلومتر – إنه أبعد 2.5 مرة عن القمر. وفقًا لموقع ناسا”.

وتابع قائلاً أن  “حوالي 20 ألف كويكب، والتي تعتبر خطرة على الأرض، أصبحت الآن تحت السيطرة. خطر محتمل يعني أنه في مكان ما خارج مدار الأرض. السؤال هو، على أي مسافة. وبالتالي، فإن الوضع بمليون كيلومتر، لا يهددنا بأي شيء. لا توجد فرصة للتصادم مع الأرض… لن تأتي نهاية العالم. هذه فزاعة أخرى”.

ومن المقرر، بحسب وكالة الملاحة الفضائية الأمريكية “ناسا” أن يقترب كويكب أكبر من هرم الجيزة الأكبر المسمى خوفو من الارض في 28 آب الجاري وسط ترجيحات أن يكون خطيراً على كوكب الأرض.

ويبلغ قطر الكويكب 2019 OU1  160 متراً، وسيكون أقرب إلى كوكب الارض من كوكب الزهرة بمقدار 40 مرة .

يرجى عدم نسخ اكثر من 30 % من المقال
قناة مراسلون على التلغرام .. اضغط هنا