معارض سوري يهاجم الوحدات الكردية ويصفهم بالحشرات والحيوانات

هاجم العضو في “هيئة التفاوض” المعارضة ،أسعد الزعبي، الوحدات الكردية المسلحة في سوريا و المدعومة من الولايات المتحدة ، ووصفها بـ”الحشرات” و “الحيوانات”.
وكتب الزعبي في تغريدة عبر موقع التواصل (تويتر) قائلاً “كلما كشفنا حقيقة من صفات التنظيم الإرهابي الكردي الـ«با يا دا» (حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي)، يظهر عدد كبير من الحيوانات، حمير تنهق وكلاب تعوي وضفادع تنق، وصراصير وجردان وديدان كثيرة”.
وأضاف الزعبي “لا داعي لاستخدام مبيدات لهذه الحشرات، فقط يكفي أن تقول كلمة صدام (الرئيس العراقي الأسبق صدام حسين)، سرعان ما تختفي لذا ظهورها دوماً يجعلنا نترحم على صدام”، على حد قوله.
وأثارت تصريحات الزعبي جدلاً واسعاً وغضباً عبر مواقع التواصل حيث اعتبر نشطاء أن هذا الكلام هو شق من العنصرية مخلوط بكثير من الجهل و العفوية.
وتعتبر الوحدات الكردية ذراع حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي، وهي في الوقت ذاته تشكل العمود الفقري في قوات سوريا الديمقراطية (قسد) المدعومة من الولايات المتحدة و وتسيطر بدعم منها على مساحات شاسعة من شمالي وشمالي شرقي سوريا.
وتتخذ هيئة التفاوض المنضوي فيها المعارض أسعد الزعبي من العاصمة السعودية الرياض مقراً لها، في حين تعمل السعودية على دعم التنظيمات الكردية في سوريا حيث قام وزير الدولة السعودي سامر السبهان بعدة زيارات غير شرعية إلى مناطق سيطرة الأكراد في سوريا وأغدق عليها بالعطايا ووعود إعادة الإعمار.
وتعد وحدات حماية الشعب التابعة لقوات سوريا الديمقراطية من التنظيمات التي لاتعترف بها الدولة السورية .

الأكثر مشاهدة الآن