ألمانيا .. لاجئة سورية تنتقم من صديقتها بـ ” اغتصاب جماعي “

انتقمت فتاة من صديقتها المقربة بسبب خلاف بينهما ، بتعريضها لـ ” اغتصاب جماعي ” دبرته لها.

حيث سيطرت فكرة الانتقام على اللاجئة السورية في ألمانيا (ندى ن.) من صديقتها القاصر التي تبلغ من العمر ( 16 عاماً ) ، فدبرت لها مكيدة وعرضتها لـ ” اغتصاب ” من 3 شبان لاجئين من العراق.

وذكر موقع صحيفة “بيلد” الألمانية أن ندى استدرجت صديقتها السورية إلى منزل في العاصمة الألمانية برلين في (أكتوبر 2018) و أحضرت 3 شبان تناوبوا على اغتصابها.

و ألقت قوات الأمن الألمانية القبض على الشبان والفتاة التي دبرت لها كل ذلك ، واعترف أحمد (26 عاماً) ، أنه أول من بدأ اغتصابها ثم تبعه الآخر حسين (21 عاماً) و مصطفى (20 عاماً) وفي يديهما هاتف محمول وكاميرا.

و تمت إدانة المشتبه فيهم بعقوبات السجن ، و حُكم على اللاجئة السورية ندى ن. بالسجن أربعة أعوام ، وكذلك بالسجن خمسة أعوام وستة أشهر على حسين.

أما مصطفى ، فقد أُدين بالسجن أربع سنوات وثمانية أشهر ، فيما حُكم على أحمد بالسجن ست سنوات وأربعة أشهر.

مراسلون + وكالات

يرجى عدم نسخ اكثر من 30 % من المقال