صحةمنوعات

مفاجأة طبية .. عقاقير الأسبرين لها دور في علاج السرطان

اكتشف العلماء من خلال بحث جديد قاموا به، أن تناول دواء الأسبرين يحسن من صحة الجسم كثيراً ويعالج العديد من الأمراض.
وحسب وسائل إعلام مختلفة، فإن لعقاقير الأسبرين فوائد كثيرة منها تحسين وظيفة الكبد عند الأشخاص المصابين بسرطان الكبد، فضلاً عن أنه يعالج مرض الزهايمر.
وأوضح العلماء أنهم أجروا دراستهم على 304 شخص مصاب بمرض السرطان في الكبد، وأعطوا 42 منهم العقار المذكور، وتبين أن المرضى الذين تناولوا عقارالأسبرين، تحسنت لديهم وظائف الكبد، مقارنةً مع بقية الأشخاص.
من جهته، مشرف الدراسة قال: “إن عقارالأسبرين مهم جداً للكبد ويحميه من الأمراض ويحسن وظائفه”.
ولفت العلماء إلى أن تناول هذا العقار بشكل يومي يمنع سرطان الكبد عند الأشخاص الذين يعانون من التهاب الكبد الوبائي”ب”.
وكانت أبحاث تم تداولها مسبقاً، قد أكدت أن للأسبرين فوائد مثل: “منع تكاثر الأورام الخبيثة فى الجسم ومنها سرطانات القولون والبروستاتا والثدي”.
أيضاً يعالج الدواء المذكور الأمراض العصبية الخطيرة، مثل الزهايمر والشلل الرعاشي ، بالإضافة إلى أنه مفيد لتجلط الدم الوريدي.
تجدر الإشارة إلى أن من أسباب الإصابة بسرطان الكبد ” عدوى فيروس التهاب الكبد الوبائي “سي”، وإدمان المشروبات الكحولية ، والبدانة والسكري وغيرها من المسببات”.
يذكر أن الأســبرين هو أحد أشهر الأدوية وأكثرها شعبية، ويستخدم لعلاج أعراض الحمى والآلام الرثوية خلال القرن الماضي وما زال حتى الآن علاجاً متميزاً أكثر من غيره، ويستخدم أيضاً لتجنب تكوّن الجلطات المسببة للنوبات القلبية.

زر الذهاب إلى الأعلى