حوادثمنوعات

وزارة الداخلية تكشف عن حادثة سطو جديدة في مشروع دمر بالعاصمة دمشق

أعلنت وزارة الداخلية السورية أنه تم إلقاء القبض على شخصين اثنين قاما بسرقة مبلغ 4 ملايين ليرة من سيارة أحد المواطنين بعد كسر زجاجها في مشروع دمر بالعاصمة دمشق.
وذكرت وزارة الداخلية عبر موقعها الالكتروني، أن فرع الأمن الجنائي في مشروع دمر تمكن من إلقاء القبض على السارقين بالجرم المشهود بعد نصب الكمين اللازم عقب ادعاء إحدى المواطنات لدى الشرطة بقيام مجهول بكسر زجاج سيارتها وسرقة 4 ملايين ليرة.
وأضافت الوزارة أنه بعد التحريات الأمنية ألقي القبض على شخصين بالجرم المشهود على متن سيارة خاصة أثناء وقوفهما أمام المصرف العقاري في دمر وهما يترصدان المواطنين الخارجين منه وبحوزتهم مبالغ مالية كبيرة من أجل ملاحقتهم وسرقتهم.
وتبين أنهما يدعيان ( سليم . ع ) و( أحمد. ك)، صودر من أحدهما قطعة من مادة الحشيش كانت بحوزته بقصد التعاطي، وبالتحقيق معهما اعترفا بإقدامهما على سرقة مبلغ 4 ملايين ليرة من سيارة المدعية.

اعترافات

كما تبين خلال التحقيق أنهما شاهدا فتاة تخرج من المصرف وتحمل بيدها كيس نايلون بداخله مبلغ كبير فقاما بمراقبتها حتى صعدت بسيارة يقودها شاب، وقاما بملاحقة السيارة حتى توقفت أمام أحد المحلات في مشروع دمر ونزلا منها تاركين المبلغ في السيارة، فنزل أحد السارقين وقام بكسر زجاج السيارة وسرق المبلغ وهرب مع شريكه بسيارته الخاصة، و تقاسما المبلغ فيما بينهما.
و اعترف (سليم ) بقيامه بتبديل سيارته الخاصة بسيارة أحدث مقابل مبلغ مليون 600 ألف ليرة من حصته وذلك عن طريق صاحب مكتب سيارات يدعى (عمار. ك )، تبين أنه مطلوب لقيامه بالنصب والاحتيال على مواطن بمبلغ مالي باقي ثمن سيارة باعها له، تم إلقاء القبض عليه وبالتحقيق معه اعترف بذلك.
وأشارت الوزارة إلى أنه تم حجز السيارتين المذكورتين، واسترداد مبلغ مليونين وخمسون ألف ليرة سورية من أصل المبلغ المسروق.
وتعمل الجهات المختصة على تقديم المقبوض عليهم مع المصادرات إلى القضاء المختص للنظر في القضية الجرمية.

زر الذهاب إلى الأعلى