وزارة الاتصالات السورية تحذر المواطنين السوريين

حذرت وزارة الاتصالات والتقانة السورية من برامج الكترونية خبيثة تنتهك خصوصية المستخدمين و تسرق بياناتهم الخاصة.

ونقلت صحيفة “الوطن” المحلية، عن مصدر في الوزارة ،قوله أن “البرامج الخبيثة صُممت لانتهاك خصوصية المواطنين في سوريا، والتي نتج عنها جرائم إلكترونية أضرت ببعض المواطنين”.

وأوضحت الهيئة الوطنية لخدمات الشبكة في الوزارة، أن البرمجيات الخبيثة هي برمجيات حاسوبية مصممة لإلحاق الضرر بالأجهزة الحاسوبية أو جمع معلومات عنها أو عن مالكيها أو مستخدميها أو عن بياناتهم من دون إذنهم أو إتاحة الدخول إليها أو استخدامها أو استخدام مواردها بصورة غير مشروعة.

عقوبات

وأضافت الهيئة أن “عقوبة تصميم البرمجيات الخبيثة في سوريا هي الحبس من 3 إلى 5 سنوات ودفع غرامة من 500 ألف إلى 2.5 مليون ليرة”.

وأشارت الهيئة إلى أن “العقوبة تطبق على كل من يقوم بتصميم البرمجيات الخبيثة وترويجها لأغراض إجرامية”.

ونوهت إلى أن “عقوبة الاحتيال تنطبق على كل من استولى باستخدام الأجهزة الحاسوبية أو الشبكة على مال منقول أو عقار أو معلومات أو برامج ذات قيمة مالية أو أي امتياز مالي آخر وذلك عن طريق الخداع”.

وكانت وزارة الاتصالات نشرت في وقت سابق من تموز الجاري، عبر موقع “فيسبوك” توضيحاً حول كيفية التعرف على رسائل البريد الالكتروني الخاصة بالتصيد أو الروابط الخبيثة والوقاية منها.

اقرأ المزيد : بسبب الحرب .. ارتفاع حالات الأمراض النفسية والاعتداء الجنسي في حلب 

وأكدت أنه بداية يجب عدم فتح الرابط الالكتروني مباشرة  والتحقق من موثوقيته ويجب على المستخدم تمرير مؤشر الماوس عبر الرابط ورؤية المحتوى المتضمن داخل الرابط فإن لم يكن المحتوى هو ذاته اسم الرابط فيجب الحذر منه وعدم النقر عليه ، كما يُمكن نسخ الرابط وفحصه على موقع  www.virustotal.com

وتقف أمام القضاء السوري العشرات من قضايا الجرائم الالكترونية التي سببت الضرر لبعض المواطنين من خلال الابتزاز و التهديد واستغلالهم من المجرمين بعد سرقة بياناتهم الخاصة كالصور ومقاطع الفيديو الخاصة و بيانات أخرى تتعلق بالأموال والممتلكات.

مراسلون

يرجى عدم نسخ اكثر من 30 % من المقال