فنانة سورية تكشف تعرضها للضرب بسبب امتهانها الرقص الشرقي

كشفت الفنانة السورية غادة بشور عن المعاناة التي عاشتها بسبب رفض عائلتها امتهانها الرقص الشرقي حيث مانعوا الأمر للحد الذي وصل إلى تعرضها للضرب بغية التخلي عن هذه الفكرة ، وقالت في حديث إذاعي :

” بدأت مشواري الفني من فرقة أمية للرقص الشعبي ثم انتقلت للتلفزيون ، امتهنت بعدها الرقص الشرقي في الأماكن العائلية المحترمة مثل ” كازينو القصر وكازينو دمشق الدولي .

وتابعت : ” في بادئ الأمر رفض أهلي الفكرة حتى أنني تعرضت للضرب إلا أنهم خضعوا للأمر الواقع نتيجة إصراري ، خاصة وأنني لم أكن مبتذلة وكان لباسي محتشماً على عكس لباس الراقصات الحالي ” .

أما عن رأيها بالموسم الرمضاني الماضي قالت بشور أنه كان جيداً بالمجمل وأشارت في حديثها إلى أن العلاقات طيبة بين الفنانين جميعاً وكل عمل يؤدى بطريقة متقنة من الطبيعي  أن ينجح جماهيرياً .

وعن رأيها في اتجاه بعض النجوم لخوض تجربة التقديم التلفزيوني ، أكدت غادة بشور على أن لا أحد يأخذ دور الإعلامي الذي يمتلك مكانته في المجتمع ولكن ظهور الفنان خلال شهر رمضان أمر ضروري جداً وجاء في إطار برامج رائعة فعلاً .

يرجى عدم نسخ اكثر من 30 % من المقال
قناة مراسلون على التلغرام .. اضغط هنا