أغلى طلاق في التاريخ .. تعرف إلى تكلفته وثروة المطلقين

أنجز جيف بيزوس مؤسس “أمازون”، و ماكينزي بيزوس، اتفاق طلاقهما والبالغة قيمته 38 مليار دولار، ليوصف بأنه أغلى طلاق في التاريخ.

أغلى طلاق

ووفق ما أعلنت وكالة “بلومبرغ نيوز” وبموجب اتفاق طلاق الطرفين، ستحصل ماكينزي بيزوس (49 عام) على ما يقرب من 19,7 مليون سهم في ”أمازون.كوم“ أي 4 % من إجمالي أسهم الشركة، ما يضعها في المرتبة الثانية والعشرين في تصنيف ”بلومبرغ“ لأصحاب المليارات (بلومبرغ بيليونيرز).

وتولى قاضٍ في مقاطعة كينغ بولاية واشنطن إنهاء معاملات الطلاق، وسيحتفظ جيف بيزوس (55 عام) بـ12 % من أسهم المجموعة، وسيبقى أثرى أثرياء العالم.

وأعلنت “ماكينزي بيزوس” وهي روائية، عزمها التخلي عن أسهمها في “واشنطن بوست”، وشركة “بلو أوريجين” لاستكشاف الفضاء، لحساب جيف بيزوس، وكذلك الأمر بالنسبة لحق التصويت المتصل بأسهمها المتبقية في “أمازون”.

كما تعهدت بتقديم نصف ثروتها للأعمال الخيرية، لتنضم إلى صفوف أثرى فاعلي الخير في العالم .

يذكر أن “جيف وماكينزي بيزوس” أغنى زوجين في العالم قد أعلنا طلاقهما في بيان مشترك على ” تويتر ” في كانون الثاني المنصرم، الأمر الذي أثار قلق البعض من أن ينتهي الحال بحصول بيزوس على حق أقل في التصويت أو أن يبيع هو أو زوجته كميات كبيرة من الأسهم في الشركة.

يشار إلى أن أغلى طلاق في الولايات المتحدة حدث عام 2010، بين رجل الأعمال ستيف وين وزوجته إلين، حيث قدر بمليار دولار، كما كلف طلاق الملياردير الأميركي الشهير هارولد هام أكثر من 974 مليون دولار عام 2015.

يرجى عدم نسخ اكثر من 30 % من المقال
قناة مراسلون على التلغرام .. اضغط هنا