الأخبارسورية

فيديو +18 ..لحظات مؤثرة بعد استهداف "إسرائيل" سيارات المدنيين قرب دمشق و انقاذ طفل

تصدت الدفاعات الجوية السورية، ليلة الأحد، لعدون إسرائيلي بالصواريخ استهدف عدة مواقع عسكرية و مدنية في ريف دمشق وحمص ما أدى إلى استشهاد 4 مواطنين بينهم طفل و إصابة 21 آخرين.
ونقلت وكالة “سانا” عن مصدر عسكري ، قوله أن “دفاعات الجيش العربي السوري تصدت لعدوان بالصواريخ المعادية أطلقتها طائرات حربية إسرائيلية من الأجواء اللبنانية باتجاه بعض مواقعنا العسكرية في حمص ومحيط دمشق”.
وأدى الاعتداء إلى استشهاد 4  مدنيين بينهم طفل عمره أشهر وإصابة 21 آخرين بينهم أطفال في بلدة صحنايا بريف دمشق الجنوبي جراء العدوان وتم نقل الجرحى إلى المشافي لتلقي العلاج الطبي
وأشارت إلى أنه نتيجة الضغط الناتج عن الانفجارات في سماء محيط دمشق تعرض عدد من منازل المدنيين لبعض الأضرار المادية في بلدة صحنايا وتحطم زجاج المنازل .
من جهتهم ، نشر نشطاء على وسائل التواصل الاجتماعي شريط فيديو أظهر اللحظات الأولى من استهداف العدو الأسرائيلي للأراضي الزراعية في بساتين جديدة عرطوز قرب صحنايا بريف دمشق .
و أظهرت المشاهد تعرض عدد من المدنيين لاصابات مباشرة ، فيما استشهد البعض الأخر داخل سياراتهم المستهدفة بالصواريخ الإسرائيلية
وبحسب الفيديو ،  تمكن أحد المنقذين من اسعاف رضيع وُجد على قيد الحياة داخل سيارة بعد وفاة ذويه ، لكن المعلومات افادت باستشهاده متأثرا ً بجراحه بعد اسعافه إلى المشفى بحسب مصادر مراسلون .


وتزعم ” إسرائيل ” كذبا ً بأنها تستهدف التواجد ” الإيراني ” في سوريا ، فيما تعمل عسكريا ً على الحد من قدرة الدفاع الجوي السوري عبر استهداف مواقع عسكرية كان آخرها نقطة الرادار في تل الحارة بريف درعا الشمالي.
وتعمل وسائل إعلام المعارضة السورية إلى تسويق مزاعم جيش الإحتلال الإسرائيلي باستهدافه للقوات الإيرانية في سوريا بشكل بات يعتقد أنه مأجور ، لاسيما  قيام ” المرصد المعارض ”  والذي يتخد من ” بريطانيا ” مقرا ً له ، بتغطية خبر الهجوم الإسرائيلي على سوريا ، فجر الإثنين ، زاعما ً أنه استهدف مواقع إيرانية و حزبية ، وذلك بعد دقائق معدودة من حصول الغارات .

وكانت مصادر إعلامية أكدت أن الضربات الإسرائيلية استهدفت نقاط عسكرية تابعة للفرقة الأولى  للجيش السوري ، كما طالت الغارات مواقع في اللواء 91 بريف دمشق الغربي ، و مواقع قرب الفرقة 18 بريف حمص .
وأكدت المصادر أن الدفاعات الجوية السورية اسقطت العدد الأكبر من الصواريخ الإسرائيلية والتي جرى تدميرها قبل الوصول إلى أهدافها .

اقرأ المزيد : اسقاط صواريخ إسرائيلية في محيط دمشـق و حمص بعد هجوم إسرائيلي ( فيديو )

من جهته ، قال وزير الخارجية الروسي ، سيرغي لافروف ، في أول تعليق له على الغارت ، أن موسكو تدرس حاليا تقارير تعرض دمشق لهجوم صاروخي إسرائيلي ، مؤكدا ً في الوقت نفسه على احترام سيادة الدول وفق القانون الدولي
اقرأ المزيد  : أول تعليق روسي على هجوم إسرائيل الصاروخي على سوريا 
وازدادت في الفترة الأخير وتيرة الغارات الإسرائيلية على مواقع عسكرية للجيش السوري في سوريا ، فيما تعمل الدفاعات الجوية السورية على اعتراض الهجمات الصاروخية وتدمير معظمها .
المصدر : موقع مراسلون .

زر الذهاب إلى الأعلى