روسيا تُنفذ مشروعين سياحيين في طرطوس و اللاذقية

أعلن وزير السياحة السوري محمد رامز مرتيني، الجمعة، أن روسيا تعمل على تنفيذ مشروعين سياحيين في الساحل السوري بعد توقيع عقودهما الاستثمارية مع وزارة السياحة السورية.

وقال وزير السياحة في تصريحات لوكالة “سبوتنيك” أن “هناك عقد موقع مع شركة (أولمبيك) في محافظة اللاذقية لإقامة مجمع سياحي من فئة 4 نجوم يضم فعاليات سياحية وتجارية وترفيهية متنوعة، حيث بدأت الشركة بتنفيذ الأعمال ويتم التواصل مع الشركة للإنجاز ووضع المشروع بالاستثمار”.

وأضاف أن المشروع الثاني يتمثل بـ”المنارة السياحي” في محافظة طرطوس، إذ “تم التعاقد على إعادة تأهيل المجمع القائم وتطوير الموقع العام لإقامة منتجع وشاليهات وفعاليات متنوعة”.

ومشروع المنارة السياحي هو عبارة عن فندق 5 نجوم يقع على شاطئ مدينة طرطوس، ويتضمن أسواقاً تجارية ومركز تسوق ومسابح وملاعب أطفال وفيلات وصالة مؤتمرات، وتبلغ تكلفته 90 مليون دولار.

وأشار وزير السياحة إلى أن “تدفق السياح العرب والأجانب إلى سوريا شهد زيادة بنسبة 76% خلال الأشهر الخمسة الأولى من العام الجاري، مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي”.

وشهدت السياحة الدينية في سوريا ازدهاراً إذ وصلت عام 2017 إلى سوريا 75 شركة عراقية للاستثمار في مشاريع فندقية ومنشآت سياحية متنوعة.

وحصلت روسيا على ميزات اقتصادية عبر توقيع اتفاقيات مع الدولة السورية، في عدة قطاعات منها النفط والغاز وتوريد القمح، إضافة إلى عشرات الاتفاقيات مع تجار وشركات روسية.

يرجى عدم نسخ اكثر من 30 % من المقال