سوريا ترفع رسم عبور الطائرات 50 % .. والصدمة في قيمتها !

أعلنت وزارة النقل السورية، يوم الأحد، عن رفع رسم الخدمات الملاحية و التسهيلات المقدمة للطائرات المدنية التي تحلق في الأجواء السورية ، دون الهبوط ، بنسبة قدرها 50 بالمئة.

وأوضحت الوزارة عبر موقع التواصل “فيسبوك” أن التعديل الجديد في رسم العبور يتضمن استيفاء 150 دولاراً (كرسم مقطوع) حتى وزن طائرة 75طن ، و 2,10 دولار عن كل طن للطائرات من وزن 76 طن ولغاية 200 طن ، و 2,40 دولار لكل طن للطائرات من وزن 201 طن ومافوق .

ووافقت اللجنة الاقتصادية على تعديل بدلات الخدمات الواردة في المادة الأولى من المرسوم رقم 404 لعام 2000 والمعدلة بالقرار رقم 922 لعام 2014 على أساس الوزن الأعظمي للإقلاع لكل طائرة والمعتمد من قبل المؤسسة العامة للطيران المدني.

من جهته، أوضح المدير العام لمؤسسة الطيران المدني إياد زيدان في تصريح لصحيفة “الوطن” المحلية، أن “القرار يهدف إلى تحسين إيرادات المؤسسة والاستفادة من الموقع المتميز لسورية في خريطة حركة الطيران المدني”.

وأضاف أن “أغلب شركات الطيران توقفت عن الهبوط في المطارات السورية والعبور من أجوائها لأسباب سياسية في إطار محاربة سورية، مؤكداً أنه لم تكن قرارات التوقف عن الهبوط أو العبور لأسباب تجارية أو أمنية”.

وأشار زيدان إلى أن هناك بعض الشركات الإيرانية وفلاي العراقية تهبط في المطارات السورية، فيما يقتصر عبور الأجواء السورية على شركات الخطوط العراقية والميدل إيست والخطوط القطرية.

وكانت الخطوط الجوية القطرية بدأت، في نيسان الماضي، بعبور الأجواء السورية بعد السماح لها من قبل وزارة النقل السورية.

وأعلن وزير النقل علي حمود سابقاً، عن وجود أكثر من 12 طلباً لشركات طيران ترغب بإعادة رحلاتها المتوقفة إلى سوريا منذ سنوات .

وكشف المدير العام لمؤسسة الطيران المدني أن “نحو 3 ملايين دولار الإيرادات التي حققتها المؤسسة نتيجة عبور الأجواء السورية خلال النصف الأول من العام الحالي 2019 “.

يذكر أن خسائر قطاعات النقل الجوي والبري و البحري وصلت إلى نحو 4 مليارات و 700 مليون دولار منذ بدء الأزمة في سوريا عام 2011، بحسب وزارة النقل.

يرجى عدم نسخ اكثر من 30 % من المقال
قناة مراسلون على التلغرام .. اضغط هنا