دمشق .. القبض على نصاب خدع المواطنين بأنه تاجر ذهب.. ماذا فعل ؟!

ألقت الجهات المختصة في دمشق القبض على لص احتال على المواطنين عبر خداعهم بأنه تاجر ذهب .

وذكرت  وزارة الداخلية السورية عبر صفحتها على الفسبوك عن قيام أحد المواطنين السوريين بالادعاء لدى فرع الأمن الجنائي في دمشق ، بأنه تعرض للنصب والاحتيال وذلك من قبل شخص لم يستطيع تحديد هويته.

ووفقاً للوزارة ، فإن السارق سرق من المدعي قطع ذهبية تقدر قيمتها بالملايين، وذلك بعد أن تمكن من إيهامه بأنه يعمل صائغ وتاجر ذهب، ثم ترك معه حقيبة قال له إن تحوي ذهب وأموال طائلة، ليتبين بعد ذلك أنها تحوي على أوراق بيضاء فارغة وقطع ذهبية غير حقيقية أي مزيفة.

ولفتت الوزراة إلى أنه أجرت عمليات بحث وتحري وجمعت معلومات عن الفاعل ، إلى أن تمكنت من تحديد هويته ونصب كمين له ، وتمكن الأمن الجنائي من إلقاء القبض عليه، موضحةً أن اسمه “علاء . ح”، وتم ضبط بحوزته حقيبة مليئة بالأوراق وتحت الأوراق وجد مبلغ قدره مليون و384 ألف ليرة سورية، فضلاً عن وجود قطع ذهبية.

وكان قد اعترف السارق بفعلته واحتياله، مشيراً أيضاً إلى أنه ارتكاب عدة عمليات نصب واحتيال أخرى على عدد من المواطنين بالاشتراك مع شخص يدعى ( هشام . خ )، فضلاً عن أن المبلغ والذهب  الذي ضبط بحوزته حصل عليه من عملية النصب والاحتيال الأخيرة على المدعي.

واعتبرف السارق أيضاً، بإخفائه لمبلغ 4 ملايين، حصل عليه من خلال احتياله ونصبه على والد زوجته.

يذكر أن الأمن الجنائي تمكن كذلك الأمر من إلقاء القبض على شريك السارق المذكور، مبيناً أنه كان يوهم الناس بأنه محاسب، وكان يتقاضى مبالغ مالية تتراوح بين 25 إلى 50 ألف ليرة سورية عن كل عملية نصب واحتيال يقومان بتنفيذها سوياً.

وكان قد أعلنت وزارة الداخلية أمس السبت، عن قيام إحدى السيدات السوريات بالادعاء على شخص قام بسرقة منزلها في منطقة قطنا بريف دمشق ، موضحةً أنها ألقت القبض عليه وأرجعت المسروقات إلى المدعية.