حموضة المعدة .. أسبابها و طرق علاجها طبيعياً و وسائل تجنبها

حموضة المعدة ببساطة هي ذلك الشعور المزعج بالحرقة الذي يصيبنا بعد ان نتاول وجبة دسمة ، فهي حالة تحدث عندما يتسلل حمض يسمى حمض الهيدروكلوريك ومجموعة من الأنزيمات ومواد كيميائية أخرى إلى المريء .

حيث يحدث ذلك نتيجة لضعف في العضلة العاصرة الموجودة بين المعدة والمريء وهذه العضلة تتحكم في غلق المعدة جيداً حتى لا تتسرب العصارة المعدية الحمضية الحارقة إلى المريء فيسبب ذلك الحرقة.

أسباب حموضة المعدة

  1. أسلوب الحياة الخاطئ : مثل تناول وجبة طعام دسمة ثم الخلود إلى النوم مباشرةً مما يؤدي إلى حدوث ضغط على المعدة يضعف العضلة العاصرة.
  2.  التدخين  : من الأسباب القوية لحدوث الحموضة.
  3.  بعض الأطعمة قد تثير حرقة المعدة  مثل الأطعمة الدسمة والحريفة عند تناولها بكثرة.
  4.  أنواع معينة من الفواكه والخضراوات قد تثير أيضاً حرقة المعدة عندما تتناولها بكثرة مثل الفواكه الحمضية مثل الليمون والبرتقال، الطماطم والبصل.
  5.  الإكثار من شرب المشروبات الغازية، والإفراط في شرب القهوة والشاي.
  6.  العدوى البكتيرية : التي يمكن أن تسبب زيادة سريعة وكبيرة في إنتاج حمض المعدة، بسبب بكتيريا هيليكوباكتر بيلوري، أو H بيلوري، حيث  يحمل أكثر من نصف سكان العالم هذه البكتيريا وتتأثر مجموعة صغيرة  بها، حيث إنها تلوث المعدة خلال مرحلة الطفولة.
  7.  الحليب  : يمكن أن يسبب اضطرابات في المعدة، كما أنه يحفز على إطلاق حمض المعدة ما قد تسبب حرقة أثناء الليل.

وصفات طبيعية قد تساعد في علاج حموضة المعدة

  1. بعض الاعشاب: والتي يساعد تناولها في علاج الحموضة وتقليل أعراضها وتهدئة المعدة، مثل: البابونج، واليانسون، الكمون، ونبتة الخردل، والزنجبيل .
  2. الألوفيرا: نصف كوب من عصيرصبار الألوفيرا قد يساعد في تخفيف الحرقة عند تناوله.
  3. اللوز: وجد بان تناول 3 – 4 حبات من اللوز النيء بعد وجبات الطعام قد يساعد بالفعل في علاج الحموضة.
  4. تناول الموز الناضج: أو التفاح قد يكون له دور في علاج الحموضة ومكافحتها لأنه يحتوي على الكثير  من البوتاسيوم.
  5. القرفة : يتم شرب كوب من الماء المغلي مع ملعقة صغيرة من القرفة المطحونة ثلاث مرات على الأقل يوميا .
  6. القرنفل : تسمح الزيوت التى يحتوى عليها القرنفل فى زيادة إفراز اللعاب والذى يؤدي بدوره إلى التصدى لحموضة المعدة.
  7. أوراق الريحان : مضغ أوراق الريحان أو إضافته إلى الماء الساخن.
  8. مضغ العلكة الخالية من السكر: مضغ العلكة قد يحفز إفراز اللعاب الذي بدوره يعمل على معادلة الحموضة.
  9. عرق السوس: تناول عرق السوس له دور في التخفيف من أعراض الحموضة.

وسائل تجنب حموضة المعدة :

إن تجنب بعض العادات أو اتباع بعض العادات قد يكون ذو فعالية في علاج الحموضة دون الحاجة للجوء إلى تناول الادوية، مثل:

  1. اذا كنت تعاني من السمنة، عليك تقليل وزنك قبل كل شيء، فهذا سيقلل من الاعراض الجانبية، ويخفف من الضغط على المعدة.
  2. الاقلاع عن التدخين سيساعد كثيراً، إذ ان للتدخين دور في تهيج الجهاز الهضمي ، وزيادة الاعراض سوءاً .
  3. تناول وجبات صغيرة الحجم وأكثر تواتراً من شأنه علاج الحموضة والتقليل من أعراضها .
  4. الأهم من ذلك ابتعد عن اخذ قيلولة بعد الوجبات .
  5. تجنب الكحول و مصادر الكافيين كالقهوة والشوكلاته، وأي من الاغذية والمشروبات التي قد تحفز إفراز حمض المعدة.
  6. تجنب المقالي والأطعمة الدهنية والحارة.
  7. اعتماد طريقة الطهي الصحي بعيداً عن القلي، مثل استخدام طريقة الشوي أو السلق أو الطبخ على البخار.
  8. رفع رأس السرير 20 سم عن طريق وضع قطعة من الخشب أو كتل تحته.
  9. التأكد من أنواع الأدوية التي نتناولها، فقد تكون هي السبب في ظهور الأعراض و بالتالي تحفيز افرازات المعدة الحامضية.

إضافة لكل ما سبق يجب أن نذكر أن المعدة تتأثر بالكثير من العوامل الحياتية على مدار اليوم، ولن يؤثر فيها أي من الأدوية الذي يتناولها إن لم نغير طريقة الحياة العملية، و أن أهم عوامل حموضة المعدة التي لا تنتهي هى التوتر،  والانفعال ، وقلة النوم ، والضغط، والتفكير  الشديد ، الاكتئاب ، وجميعها أسباب تؤثر على التهاب جدار المعدة نتيجة العامل النفسي ، و إن العوامل النفسية من أهم أسباب الحموضة المتكررة في المقام الأول، يأتي في المرتبة الثانية عادات الغذاء الخاطئة التي يتبعها الفرد على مدار اليوم .

 

يرجى عدم نسخ اكثر من 30 % من المقال
قناة مراسلون على التلغرام .. اضغط هنا