جريمة اغتصاب جماعي ثم قتل معلمة مدرسية في ادلب

ذكرت وسائل إعلام معارضة أنه جرى القبض على شخص قام باغتصاب وقتل معلمة في ريف ادلب الغربي.

وأضافت الوسائل أنه مايسمى حكومة الإنقاذ التابعة للنصرة أصدرت بيان أعلنت من خلاله عن إلقاء القبض على أحد قاتلي المعلمة بسيمة وهبي ديركور المنحدرة من قرية اليعقوبية في ريف ادلب.

وأضافت بأن مركز الطبابة الشرعية في ادلب أكد وصول جثة امرأة مجهولة الهوية في العقد الخامس من العمر، وقد تعرضت للضرب على الجمجمة، وحروق في جسدها، الأمر الذي أدى لوفاتها”.

جثة المعلمة المقتولة بعد العثور عليها

اغتصاب جماعي وقتل

وأوضحت أنه جرى القاء القبض على شاب يدعى شاهين محارب سليمان من قرية الكفير، و أقر بقتل المعلمة بمشاركة شخصين آخرين، حيث أنهم اعتدوا عليها جنسيًّا وقتلوها وأخفوا الجثة، وسرقوا منزلها ولاذوا بالفرار”.

وبحسب المصادر فإن “اثنين من الجناة متواريان عن الأنظار وهم من سكان ذات المنطقة نفسها ” .

وتُعد ما يسمى حكومة الإنقاذ التي تشكلت بعد تشكيل الهيئة التأسيسية عام 2017 الواجهة السياسية لجبهة النصرة المدرجة على قائمة الإرهاب الدولية و هي تختلف عن الحكومة المؤقتة التابعة للإتلاف المعارض.

اقرأ المزيد : جريمة مروعة في تركيا .. لاجئ سوري يذبح شقيقته المراهقة في أضنة 

وتشهد ادلب الخاضعة لسيطرة جبهة النصرة الإرهابية في السنوات الأخيرة عمليات اغتيال و اختطاف و تفجيرات طالت قادات وعناصر من جبهة النصرة و فصائل إسلامية متشددة أخرى ومدنيين بينهم نساء وأطفال.

مراسلون

يرجى عدم نسخ اكثر من 30 % من المقال
قناة مراسلون على التلغرام .. اضغط هنا