ألمانيا تحرم حوالي 200 ألف لاجئ سوري من لم شمل عائلاتهم

قالت صحيفة “شتوتغارت” الألمانية، أن ما يقارب 200 ألف لاجئ سوري حرموا من لم شمل عائلاتهم في ألمانيا.

وأضافت الصحيفة خلال إعدادها تقرير عن الطرق التي حدّت من خلالها الحكومة الألمانية قبول طلبات اللجوء الجديدة، أن عدد طلبات اللجوء في العامين الماضيين للاجئين عموماً والسوريين خاصةً انخفضت بشكل ملحوظ بعد عدد من الإجراءات لجأت إليها الحكومة الألمانية.

وأشارت الصحيفة إلى أن حوالي 192 ألف سوري حرموا من لم شمل أسرهم في ألمانيا باعتبار أنهم يشكّلون العدد الأكبر من اللاجئين في ألمانيا.

وكانت الحكومة الألمانية أصدرت قانون تعليق لم شمل عائلات اللاجئين الذي بدأ تطبيقه في بداية عام 2016.

كما أصدرت برلين بداية عام 2019 ما يسمى بـ”إقامة منع الترحيل” والتي لا تخول حاملها العمل أو الذهاب إلى المدرسة لتعلم اللغة وحتى لا يسمح له بمغادرة السكن المخصص للاجئين (الكامب).

واستقبلت ألمانيا على أراضيها منذ بداية الأزمة السورية عام 2011 حوالي 780 ألف لاجئ حيث تعتبر الجالية السورية ثالث أكبر جالية في ألمانيا بعد الأتراك و البولنديين.

يرجى عدم نسخ اكثر من 30 % من المقال
قناة مراسلون على التلغرام .. اضغط هنا