هواوي تستعد للكارثة و تبدأ باتخاذ هذه الإجراءات .

تستعد شركة “هواوي” الصينية لهبوط في أسعار مبيعات هواتفها الذكية تتراوح ما بين 40% و 60% في الأسواق الخارجية بعد العقوبات التي فرضتها عليها الإدارة الأمريكية.

هواوي – تكنولوجيا

وذكرت “روسيا اليوم” نقلاً عن وكالة “بلومبيرغ” الاقتصادية أن الشركة الصينية تبحث خيارات تشمل سحب الهاتف “أونر 20″، وهو أحدث موديلاتها، من الهواتف المحمولة في الخارج، وفقاً لأشخاص مطلعين.

ومن المقرر أن تبدأ هواوي ببيع هذا الجهاز في دول أوروبية، منها بريطانيا وفرنسا، في 21 حزيران الجاري، بحسب “بلومبيرغ”.

وأشارت إلى أن المسؤولين التنفيذيين بالشركة سيتابعون عملية بيع الهاتف الجديد وقد يوقفون شحناته إذا رأوا أن الإقبال على شرائه ضعيف.

ووفقاً للوكالة الاقتصادية فإن هواوي تهدف إلى السيطرة على نصف سوق الهواتف الذكية بالصين في 2019 من أجل تعويض تراجع المبيعات في الخارج.

وجاء الانخفاض في مبيعات الشركة بعدما وضعت الحكومة الأمريكية هـواوي التي تعد أكبر شركة لأجهزة الاتصال في العالم، على قائمة تجارية سوداء تحظر على الشركات الأمريكية التعاون معها في أيار الماضي.

ومارست واشنطن ضغوطا على حلفائها لوقف التعامل مع هواوي بذريعة أنها قد تستخدم التكنولوجيا التي تطورها للتجسس لصالح الصين.

يرجى عدم نسخ اكثر من 30 % من المقال
قناة مراسلون على التلغرام .. اضغط هنا