مهرجان قلعة دمشق الغنائي يثير الجدل بعد اقتصاره على فنانين لبنانيين

تستضيف محافظة دمشق مهرجان “ليالي قلعة دمشق” في تموز المقبل بمشاركة 4 نجوم عرب وسط غياب لمشاركة فنانين سوريين الأمر الذي أثار جدلاً واسعاً.

وذكرت وسائل إعلامية، أن وزارتي السياحة والثقافة السوريتين، بالتعاون مع محافظة دمشق، نشرت إعلاناً عن إقامة مهرجان غنائي في قلعة دمشق والذي حمل عنوان “ليالي قلعة دمشق”، بمشاركة 4 فنانين عرب وسط غياب للمشاركة السورية.

وبحسب الإعلان المثير للجدل الذي نشر عن المهرجان، فإن كلاً من مروان خوري، وفارس كرم، وكارول سماحة، من لبنان، و سيف نبيل، من العراق سيحيون 4 ليالي غنائية في الأسبوع الثاني من شهر تموز المقبل.

وتناقل عدد كبير من الناشطين السوريين صورة “بوستر” المهرجان، مقروناً بتعليقات ناقدة واستفسارات حول سبب غياب المشاركة السورية في مهرجان سوري.

وكتب المخرج والممثل، وعضو مجلس الشعب السوري، عارف الطويل عبر حسابه على موقع “فيسبوك”: “مزمار الحي لا يطرب لهيك جابولكم مزمار غير محلي”.

بالمقابل، دافع عدد كبير من الناشطين السوريين عن المهرجان والنجوم الذين يشاركون فيه، معتبرين أن الأسماء المشاركة كبيرة ويحبها السوريون.

ويشار إلى فعاليات المهرجان الغنائي “ليالي قلعة دمشق 2019” ستبدأ في 11 تموز المقبل و تستمر حتى 14 من الشهر نفسه.

يرجى عدم نسخ اكثر من 30 % من المقال